-->

الاردنيون في البحرين يستغربون إستثناءهم من العودة إلى الأردن

16 تموز/يوليو 2020 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - 
استهجن الأردنيون في البحرين استثناءهم من قبل الحكومة الأردنية وعدم منحهم الفرصة للعودة إلى الأردن خاصة بعد إعلان الحكومة عند الدول التي تشملها المرحلة الرابعة من عودة المغتربين الأردنيين إلى أرض الوطن.
وأصدر الأردنيون المغتربون في البحرين بياناً تلقى موقع الرعد نيوز  نسخة منه أكدوا من خلاله على حقهم المشروع بالعودة غلى الأردن كغيرهم من ابناء الوطن في الغربة.
وتالياً نص البيان الصادر عن الجالية الأردنية في البحرين:-
لماذا لم يتم إدراج البحرين ضمن المرحلة الرابعة من عودة المغتربين الأردنيين!!
مناشدة من الجالية الأردنية بالبحرين!!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يحق لنا كأردنيين مغتربين لسنوات طويلة دفعنا من خلالها للوطن ضريبة لا تقدر بثمن مادي هي أشياءُ كثيرةٌ نزفناها حباً وعشقاً من أرواحنا ونبضاتنا.. فيحق لنآ أن نطالب المسؤولين عن قرارات الإغلاق والتحكم في عودتنا لأرض وطننا بعد أن أُجبرنا على رحلة الإغتراب بأن يكونوا باسطي أيديهم لمن ساهموا في رفد الاقتصاد ولم يأخذوا مقابلاً عليه كما فعلت دول شقيقة سهلت عودة المغتربين بحجر منزلي فقط.. سيما أنها دول تعاني من هذا الوباء أضعاف مما تعانيه بلدنا ولم يثقلوا كاهل من تقطعت بهم السبل ممن يعملون بالخارج بفلس واحد ولم يجبروهم على منصات ولا على شركة الطيران الوطنية للعودة ولم يضعوا قيود أو شروط قاسية تفتك بأرواح المغتربين الذين عانوا الأمرين وتحملوا ما تحملوا من ضنك وكد وقلق البعد عن أولادهم وأهلهم..
ولحرصنا على الوطن وأهله نوافق على جميع الإجراءات الاحترازية المطبقة بالأردن.. لكنننا تفاجئنا ونحن نتابع ونراقب الأخبار والتصريحات صباحاً ومساءً وكلنا شغف لموعد العودة لأردننا الحبيب أنه لم يتم إدراج البحرين ضمن المرحلة الرابعة لعودة الأردنيين المغتربين!! أسوة بالجالية الأردنية بالدول الخليجية الأخرى!! علماً أنه ومنذ بداية الجائحة لم يتم التنسيق سوى لرحلة واحدة فقط من البحرين بتاريخ 10/6 غادر على متنها 85 أردني فقط!! وذلك بسبب عدم تمكن الكثير من الطلبة الأردنيين والعاملين من الاستفادة من هذه الرحلة والسفر على متنها لارتباطهم والتزامهم بالعام الدراسي.
علماً بأن الجالية الأردنية تتابع باستمرار مع السفارة بخصوص التنسيق لرحلة وتم تسليمها كشوفات تتضمن معلومات المضطرين للسفر ممن انتهت عقودهم وعائلاتهم وحالات إنسانية وطلاب أنهوا الثانوية ومضطرين للسفر وآخرون لديهم ظرف خاصة وملحة للسفر؛ ورد السفارة يكون دائماً بأنه تم مخاطبة وزارة الخارجية ورفع الكشوفات وننتظر الرد لتسيير رحلة!!
أما عندما نتواصل مع العميد مازن الفراية من خلال الواتس أب وشرح له الظروف كاملة يكون رده بأن الرحلات يتم تنظيمها من قبل السفارات!! وعندما نتواصل هاتفياً مع إدارة خلية الأزمة ووزارة الخارجية لا نتلقى سوى الوعود ولا يوجد أي شيء ملموس على أرض الواقع، فكلما أردنا أن نخرج بأي شيء يمنحنا بصيص أمل للعودة العاجلة لأرض الوطن نعود دائماً إلى نقطة الصفر، والتسائل هنا هل تسيير رحلة واحدة من البحرين يحتاج انتظار شهر كامل!! ولماذا لا تتم الاستجابة لطلبات الجالية الأردنية بالبحرين أسوة بالرياض وأبو ظبي وغيرها!! ونظراً لضيق الوقت وارتفاع تكلفة المعيشة بالبحرين نطالب بالتنسيق لموعد رحلة للأردن بأقرب وقت ممكن. وكلنا ثقة بحصافة مسؤولينا في إيجاد حل سريع بتسهيل عودتنا إلى ديارنا بأسرع وقت ممكن.
"الجالية الأردنية في مملكة البحرين الشقيقة".