-->

عمر البشير يعلن وقف إطلاق نار دائم في السودان

28 كانون2/يناير 2019 K2_ITEM_AUTHOR 


الرعد نيوز - أسعد العزوني
اعلن رئيس الجمهورية المشير عمر البشير وقف إطلاق نار دائم بالبلاد من أجل تحقيق السلام وتعهد بتمكين مؤسسة جبال النوبة وخلق فرص للمواطن للانتاج ودعم الاقتصاد.
والتزم البشير خلال مخاطبته اليوم الاثنين بحاضرة جنوب كردفان كادوقلي العيد السادس والعشرين لمنظمة الشهيد بتوفير خدمات التعليم والصحة والعلاج لابناء الشهداء وأعلن توفير وسائل انتاج لابناء الشهداء واشار الي ان أهل كادقلي والشهداء خيار من خيار واضاف ماضون في استكمال التنمية بكل محليات جنوب كردفان من طرق وتعليم واعلن الاهتمام بمعاش الناس واوضح ان فرص التعليم تتبعها فرص اخري لتمكين الشباب وتاهيلهم في الوظائف الحكومية لتسليم الراية للشباب وتابع نرد دين اهل كادقلي سلام وتنمية وخدمات لكل المواطنين.
من جانبه اعلن والى جنوب كردفان الفريق امن إبراهيم مفضل ترشيح اهل الولاية للرئيس في انتخابات 2020م واكد أن الشبكة القومية للكهرباء ستدخل كادوقلي والأجزاء الشرقية من الولاية خلال الأيام القادمة.
ودعا مفضل الحركة الشعبية الي ضرورة الانضمام لمسيرة السلام وقال إن قاطرة السلام ستنطلق ولن تتوقف وأوضح  أن مؤسسة جبال النوبة أصبحت واقعا ملموسا واضاف سترتفع المساحة المزروعة من 3.7 مليون فدان الي 5 مليون فدان لزيادة الإنتاج والإنتاجية.
وأشار مفضل الي إن الطريق الدائري بدأت مرحلته الاولي من العباسية حتي ابوجبيهة وأنهم في انتظار المرحلة الثانية ابوجبيهة تلودي كادقلي.
من جهته اكد ممثل الأحزاب والحركات الموقعة وقوى الحوار الوطني بحر ادريس ابو قردة بانه لا سبيل للخروج من الأزمة إلا من خلال الحوار واشار انهم يرفعون شعار نتحاور بس وأنه لا خيار غير ذلك.
وقال ابوقردة  إن مخرجات الحوار الوطني نتاج عمل دوؤب تم التوصل خلاله الي ممسكات الوحدة الوطنية واعلن تمسكهم بالحوار الوطني ومخرجاته وقال إن الوثيقة مفتوحة يمكن التحاور حولها والإضافة عليها واكد أنهم ماضون موحدين من أجل بناء الوطن لمعالجة قضايا السودان واشار إلي المعالجات التي تمت حتي الآن لمعالجة الأزمة واضاف لا يمكن أن نتخلى عن المجهودات التي تمت في السلام ونمشي في المجهول.
بدوره أكد ممثل الأحزاب السياسية بالولاية وقوف الأحزاب السياسية بالولاية مع البشير من أجل تحقيق السلام وطالب بتمييز الولاية تمييزا إيجابيا ودعم أسر الشهداء .
الى ذلك طالب المتحدث باسم الطوائف المسيحية بالولاية حسن جيمس  الحركة الشعبية الجنوح للسلام والتنمية المستدامة في الولاية  وحيا جهود الولاية في استبباب الأمن واكد ثقتهم في تحقيق السلام وعبر عن أمله أن يساهم في عملية السلام.
واوضح مدير منظمة الشهيد حاج ماجد  أن جنوب كردفان قدمت أكثر من 2500 شهيد واشار الي ان أكثر من أسرة قدمت 4 شهداء من أسرة واحدة وان أكثر من خمسين أسرة قدمت شهداء واكد أن المنظمة قدمت حوالي 200 سكن لأسر الشهداء في محليات الولاية المختلفة  بجانب تمليك أكثر من 700 وسيلة إنتاجية بالولاية إضافة إلي تدريب 450 امرأة في أعمال الخياطة وأشار الي الإنجازات التي حققتها المنظمة وهي تحتفل بالعيد 26 في جميع الولايات