-->

فضية بطولة هولندا تنقل أبو عوض إلى بارالمبيك طوكيو 2020

02 تشرين2/نوفمبر 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز  - 
توجت ختام أبو عوض نجمة كرة الطاولة البارالمبية الأردنية بفضية فردي بطولة هولندا الدولية لكرة الطاولة مساء السبت بعد خسارتها بالمشهد النهائي أمام بطلة الصين الشعبية.
ورغم خسارة أبو عوض المباراة النهائية إلا أنها تمكنت من جمع النقاط اللازمة لضمان التأهل إلى بارالمبيك طوكيو 2020.
وبحسب المدرب الوطني هارون الشلتوني جاء تأهل أبو عوض إلى بارالمبيك طوكيو 2020 بعدما حققت مساء الجمعة 3 انتصارات متتالية على لاعبات من هونج كونج ٣/٠، إندونيسيا ٣/٠، والسويد ٣/٢.
وأخفقت فاتن عليمات من الحصول على البرونزية بعد خسارتها امام لاعبة من البرازيل مباره ماراثونيه ٢/٣، حيث كانت عليمات تأهلت الجمعة للدور النهائي فوزها على لاعبة من إيطاليا ٣/٠ وخسارتها امام لاعبة من الصين الشعبية ٠/٣، مكتفية بالمركز الرابع.
وفي منافسات الرجال ودع اسامه أبو جامع دور الثمانية بعد خسارته أمام لاعب فرنسي ٠/٣ حيث كان تأهل للدور الثاني بعد فوزه على لاعب من تشيكيا ٣/٢ وخسارته أمام لاعب ألماني ٠/٣.
وانطلقت في ساعة متأخرة من مساء السبت منافسات الفرق حيث يمثل منتخب السيدات كل من ختام أبو عوض وفاتن عليمات حيث أوقعتهما القرعة مع منتخب إيطاليا، ولدى فرق الرجل يمثلنا كل من أسامة أبو جامع وإبراهيم دردس حيث أوقعتهم القرعة في مجموعة كوريا الجنوبية وألمانيا وبريطانيا وفرنسا والصين.
ويرأس الوفد الأردني إلى أمستردام السيد سليمان الروسان نائب رئيس اللجنة البارالمبية ويضم المدير الفني المدرب الوطني هارون الشلتوني ومعاونه الوطني محمد أبو فرحة، إضافة للاعبين واللاعبات: أسامة أبو جامع، نضال أبو دلبوح، إبراهيم دردس، ختام أبو عوض وفاتن عليمات.
وأشاد رئيس الوفد السيد سليمان الروسان بالمستوى العالي للاعبينا الذين خاضوا مباريات قوية مع ابطال العالم بعد أن اظهروا انضباطهم العالي واحترافيتهم الكبيرة بالتعامل مع التعليمات الفنية والإدارية.
وأكد الروسان أن تأهل ختام أبو عوض إلى بارالمبيك طوكيو 2020 يدل على المكانة العالية للاعبينا في لعبة كرة الطاولة البارالمبية.
وأشار الروسان أن العديد من اللاعبين اقتربوا من التأهل إلى بارالمبيك طوكيو 2020 كونهم تقدموا على سلم الترتيب الدولي وهم: فاتن عليمات واسامه أبو جامع.
وثمن الروسان بمجهودات كل من المدرب الوطني هارون الشلتوني ومساعده محمد أبو فرحه اللذان يقومان على صقل موهبة لاعبينا وإيصالهم لمنصات التتويج.
وتمنى الروسان للاعبين النجاح والتوفيق وتقديم أداء كبير في منافسات المنتخبات.
من جهتها بقيت الأنسة مها البرغوثي أمين عام اللجنة البارالمبية على أتصال دائم مع رئس وأعضاء البعثة ناقلة لهم تحيات أسرة اللجنة البارالمبية وتمنياتها المزيد من الإنجازات والمزيد من البطاقات لبارالمبيك طوكيو 2020.
وكانت أمستردام شهدت عام 2002 حصول منتخب السيدات المكون من مها البرغوثي، سميرة توفيق، ختام أبو عوض وفاطمة العزام على برونزية بطولة العالم للفرق.