-->

العزوني يكتب - المدلولات السياسية للزيارات العائلية الإسرائيلية للخليج

07 شباط/فبراير 2019 K2_ITEM_AUTHOR 


الرعد نيوز كتب أسعد العزوني
إجتماعيا فإنك عندما تزور شخصا ذا مكانة مميزة ،أو مديرك في العمل او ما شابه ،وتتخذ الزيارة طابعا عائليا أي أن تصطحب معك زوجتك ،فإن الأمور بينكما تكون قد قطعت شوطا كبيرا من البناء وتأسس لها جيدا ،أي ان الزيارة العائلية تأتي تتويجا لبناء علاقة  قوية تم إنجازها على مراحل،إشتملت على لقاءات ومراسلات وربما سهرات هنا وهناك.
هذا الأمر ينطبق تماما على العلاقات العربية -الخزرية ،والتي إتخذت مؤخرا طابعا عائليا بحتا ،بدأها كيس النجاسة حسب التعبير الحريديمي النتن ياهو إلى سلطة عمان ،وإصطحب معه زوجته سارة ،لتصافح زعماء السلطنة وتجلس بينهم إبان المحادثات ،في رسالة من النتن ياهو أن العلاقات العمانية –الخزرية قد وصلت إلى أعلى مراحلها ،حتى لو كانت هذه الزيارة هي الأولى المعلنة،وكما أسلفت فإن الزيارات العائلية تحتاج إلى مراحل عدة يجب إنجازها قبل إصطحاب الزوجة لزيارة الصديق أو المدير أو المسؤول في بيته.
بعد سلطنة عمان جاء فتح خزري عائلي آخر ،جرى تسجيله في الإمارات،ولكن هذه الزيارة خلت من وجود رجل يصطحب إمرأة،فقد إقتصر على إمرأة جميلة هي وزيرة الثقافة المشهورة  بيمينيتها وحقدها على العرب والإسلام،وقد حققت مستدمرة إسرائيل الخزرية الصهيونية الإرهابية ،من خلال زيارة تلك الوزيرة أكثر مما حققته في حروبها الممسرحة مع الجيوش العربية التي كانت تنسحب بإتفاق بعد إطلاق أول رصاصة إسرائيلية .
جاء ذلك خلال توزيعهم لصورة أظهرت الوزيرة الإسرائيلية ،التي تلعب دور وزيرة خارجية الخزر السابقة الحوراء الموسادية تسيبي ليفني التي لم تترك وزير خارجية عربي من إياهم إلا وضاجعته ،مسلحة بفتوى من حاخام المستدمرة الخزرية الأكبر "إسرائيل لاو" الذي أباح لها ذلك ما دامت تحصل على معلومات تخدم المستدمرة.
كانت وزيرة الثقافة تشد على يد الوزير الإماراتي بكليتي يديها وتظهر له لحمها الأبيض المتوسط ،وهو يذوب ذوبانا من دفء راحتيها ونظره إلى ساقيها العاريتين ،ولعل هذا الفتح سيتبعه فتوحات نسائية أخرى ،خاصة وان البحرين تعد نفسها لإستقبال النتن ياهو، بانتظار ان يزور النتن ياهو وزوجته سارة دول خليجية أخرى . .
ولنا بعيدا عن الوضع الإسرائيلي مثل آخر في تأثير مفعول الزيارات العائلية ،ولن ننسى زيارة ترامب وعائلته إلى الرياض وما فعلته إبنته إيفانكا المتهودة المتزوجة من الصهيوني كوشنير إلى الرياض ،وكيف سارت الزيارة بكل الأريحية ،وقد سلبت إيفانكا ألباب المسؤولين السعوديين ،كما أن رئيس الوزراء البولندي إصطحب إلى الرياض زوجته وإبنته الجميلة أيضا ، لأنه يعلم علم اليقين مفعول الزيارات العائلية للخليج وما هو مردودها.