-->

الهياجنه يكتب - حرامية على المكشوف

30 تشرين1/أكتوير 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - كتب محمد الهياجنه 
-- على من يصطاد بعتمة الليل..
يعلم علم اليقين ان الأردنيين مع قيادتهم الهاشمية حتى يرث الله الأرض ومن عليها لكن وبعد سنين عجاف مع برامج وخطط وافكار الحكومات  كانت دمار علينا وعلى إنجازات ومكتسبات مملكتنا..... 
انجازات الهواشم والأردنيين من ساعة بناء مملكتنا حتى تم بيع او سلب  الإنجازات والمكتسبات.؟؟ 
لم يلمس المواطن الاردني سوى فتافت  ومديونية وعيش كرب وفقر وحسرة على سنين العمر بوصول حكومات نهبت وباعت مكتسبات الوطن ببخس( لمين)؟؟ 
والنتيجة لم  يتبقى امام الحكومات اليوم سوى الضرائب والأسعار حتى الخبز  والمياه والهواء.
ونقول ماذا تبقى للبيع البتراء وجرش وعجلون.؟؟ 
او بيع الأردني.
ونحن كل يوم نجد مسؤول لا تاريخ او انجاز لديه
يتولى مسؤولية لاقامة هيئات مستقلة وبيع ما تبقى من الوطن.. 
واليوم الأردني بين نارين عدم تفريط بمملكتنا بيد وحوش ما همهم سوى المال والكذب.
وقيادتنا الهاشمية  مصدر اعتزاز وفخر الأردنيين
وبين حرامية من كل الأطياف سرقوا البلد دون مخافة الله لا بارك الله بهم.
مع ان المحتل الصهيوني نموذج بالرعاية والخدمات لمناطق ٤٨ من تعليم وصحة وعمل وسكن وخدمات شوارع وكهرباء ومياه عيشة ومعيشة تستحق الاحترام... 
عكس الحكومات كذب ودجل ومحاصصة ونهب.
حتى وصلت الأمور لحافة الانهيار والساكت عن الحق ملعون شيطان لا دين له.
صورة رمادية ومشهد مفضوح مكشوف شوية سحيجة عليهم غضب الله.
ولعل النهاية للمشهد أصبحت اقرب مم يتصور البعض وهو النهاية لكل بداية والبداية نحن مع قيادتنا ومملكتنا.. 
وحكومة...تتحمل أمانة المسؤولية بشرف واخلاق ونخوة وإعادة أموال ومكتسبات البلاد واسترجاع كل دينار ومليار من كل حرامي.
ولا بديل عن إعادة المسلوب والمنهوب وقصص الرواتب والحوافز والمخصصات؟؟؟
وقبل ذلك  تنزيل اسعار الكهرباء والمياه والمحروقات والدواء والعلاج والخبز..
وسواليف الأراضي والعقارات.
وزيادة على رواتب الموظفين والعاملين وقبلهم الجيش والأجهزة الأمنية والدفاع المدني..
مطالب اقل ما يقال عنها حقوق المواطن وكفاية تمثيل وتشويه واقع تحول لكابوس بوجود حكومات اكشن افلام وبطولات من ورق...
اللهم اشهد اللهم اشهد اللهم اشهد
حمى الله مملكتنا وقيادتنا من كل منافق خسيس وكذاب حرامي ملعون