-->

شاهين يكتب -الخاسرون !

06 كانون2/يناير 2020 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - كتب ماجد شاهين 
--- كل ّ الذين أداروا ظهورهم الآن ، و أظهروا تبرّما ً ، هؤلاء و أولئك خسروا حصصهم في السيرة و نأوا عن المطارح الحميمة في القلب والذهن .
هم الذين خسروا .
هم الذين يخسرون الآن ، فنحن لم نتبدّل ولم نخلع قمصاننا العتيقة ولم نجترح مفردات خارجة عن المألوف ،
هم الذين يخسرون ، والأماكن لا تزال مكتظّة بمن نحب ّ وبمن يعتنون بنا بلا سبب وبلا تفسير وبلا مبرّر وبلا غايات مؤقتة !
كل الذين أداروا ظهورهم ، يخرجون خاسرين من " حكاية الحبّ والذاكرة " .
أمّا نحن فلنا رصيفنا و أرصفتنا و حدائق قلوبنا و دكاكين بهجتنا وحكاياتنا و أوراقنا !
لنا الياسمين و البيلسان والليمون وعناوين نعرفها وتعرفنا و وجوه تظلّ حاضرة في الشدّة ولا تغيب .
لنا رفاق الدروب والأرصفة و لنا أصدقاء الهواء النقي ّ .
لنا الذين ما فتئوا يربتون على أكتافنا و أوجاعنا ويهزّون شجر الحياة فيسّاقط صبرا ً و حكمة و انتظارا ً لمواعيد الخير !
..
كل ّ الذين يديرون ظهورهم أو يحاولون الابتعاد ، هم الخاسرون .. فبدون " المشهد " الذي نصنعه معا ً ، لن يكونوا حاضرين في السوق أو في الورق أو في الوجدان ولا حتى في البراويز .