-->

جمانة غنيمات : مليون فقير في الاردن

23 أيار 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
 قالت وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق باسم الحكومة جمانة غنيمات ان الحكومة استطاعت توفير ١٠ آلاف فرصة عمل خلال الاربعة الأشهر الأولى من العام الحالي ضمن تعهدها بتوفير ٣٠ الف فرصة عمل خلال العام الحالي وهي بالتالي اوفت لما أعلنت عنه في هذا المجال .
وأضافت غنيمات خلال اللقاء الحواري الذي نظمه نادي شباب الفحيص مساء الاربعاء ان مجلس الوزراء استمع لشرح من وزير العمل حول إدارة سوق العمل من خلال زيادة فرص العمل الأردنيين والعمل على زيادة تنافسية العامل الأردني وتحديد المهن التي يجب إغلاقها أمام العمالة الوافدة في ظل وجود مليون عامل وافد في منهم ٣٠٠ الف عامل وافد مرخص فقط .
وأشارت ان الحكومة تعمل على توفير الحماية الاجتماعية للفقراء في ظل وجود مليون فقير في الاردن ومن ضمن هذه الإجراءات إطلاق برنامج الدعم التكميلي لدعم الفقراء تحت مظلة صندوق المعونة الوطنية يضاف إلى البرنامج الحالي الذي يغطي ٩٦ الف أسرة فقيرة والبرنامج التكميلي الجديد سيغطي ٢٥ الف اسرة جديدة وهذا البرنامج ينظر إلى دخل الأسرة حتى لو كان رب الأسرة يعمل ولكن الأسرة تصنف على أنها فقيرة ضمن المعايير ألمحددة.
واشارت غنيمات إلى وجود فجوة ثقة ما بين الحكومة والمواطن وان ردم هذه الفجوة يحتاج إلى بذل جهود كبيرة و ان المشاكل التي يعاني منها الاردن هي تراكمية منذ سنوات طويلة ، مشيرة إلى أن حق النقد وحرية التعبير مضمونة بالدستور وان متابعة اداء الحكومة بمضمون صحفي موضوعي وكذلك تقديم النقد الصحفي وهذا المطلوب من الاعلام باعتبار أن الاعلام شريك الحكومة والمواطن ، مؤكدة أن الاردن يتمتع بمساحة حرية في التعبير تميزه عن بقية الدول .
وشددت غنيمات ان الاردن يمر بحالة داخلية حساسة ودقيقة ونحن نجني نتائج ١٠ سنوات ماضية صعبة نتيجة الأوضاع الإقليمية المجاورة بدأت منذ عام ٢٠٠٨ والأزمة المالية العالمية وفي عام ٢٠١٠ انقطاع الغاز المصري والذي شكل ضربة للاقتصاد الوطني ورفعت فاتورة الطاقة وكبدته خسائر وفي عام ٢٠١١ بداية الربيع العربي وإغلاق الحدود مع الدول المجاورة لعدة سنوات ، مشيرة إلى أن تركة هذه السنوات العشرة صعبة وثقيلة .
وأضافت أن الحكومة جاءت منذ عام تقريبا على وضع مالي صعب وانفاق يفوق ١٠ مليار دينار تزامن مع عجز حوالي ٧٠٠ مليون دينار ومديونية مرتفعة ٢٩ مليار دينار ومعدلات فقر وبطالة ، متسائلة هل نستسلم للواقع الصعب أو نياس أم علينا أن نبذل كل الجهود للعمل على مواجهة الظروف الصعبة .
وأضافت أن الحكومة وضعت الأولويات للأعوام ٢٠١٩ – ٢٠٢٠ بتوجيهات من جلالة الملك ضمن محاور دولة القانون والإنسان والإنتاج ووضع قضية التشغيل والعمل ضمن اولويات الحكومة .
وجرى في نهاية اللقاء حوار موسع حضره الفعاليات الرسمية والشعبية في الفحيص تناول مختلف القضايا الوطنية والإقليمية.