-->

وزير العمل يرد على سؤال عن صفقة القرن في البرلمان الاوروبي

31 كانون2/يناير 2020 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - معاذ مهيدات 
لدى اجتماعه والوفد المرافق له مع لجنة الشؤون الإقتصادية والطاقة في البرلمان الاتحادي الألماني، أجاب وزير العمل نضال البطاينة على سؤال وجه له حول موقف حكومة الاردن على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول ما يسمى بصفقة القرن، وكان جواب البطاينة:
" نحن لا نتعاطى في الاردن مع صفقات احادية ولا يقرر أحد مصيرنا ، ولسنا معنيين بما يتم تداوله من تفاصيل، وموقف الاردن التاريخي والأبدي كان قد عبر عنه الوصي الشرعي على المقدسات المسيحية والإسلامية في القدس جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين، وهو حل الدولتين الذي يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وخصوصا حقه في الحرية والدولة على خطوط الرابع من حزيران للعام ١٩٦٧ وعاصمتها القدس الشرقية، وأن القضية الفلسطينية ستبقى القضية المحورية للاردن ملكا وحكومة وشعبا، وأن هذا هو الموقف الثابت للاردن بقيادة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين الذي غدت لاءاته الثلاث معروفة لدى العالم ويتبعه بذلك شعبه والشعب الفلسطيني والعالم الحر، وأضاف البطاينة بان جلالة الملك هو الوحيد الذي يملك الشرعية التاريخية والدينية في الوصاية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس وهذا واقع ورسالة لا يمكن لكي كائن من كان مناقشتها" ، هذا وقد ايد النائب خالد رمضان عضو لجنة العمل النيابية والوفد المرافق الوزير على سؤال النائب الألماني ، ثم تم استكمال الاجتماع حسب أجندته المخطط لها بمواضيع العمل والمشاريع الالمانية المحتمل إقامتها في الاردن.
يذكر أن السؤال جاء في معرض اجتماع التحاور عن إتاحة فرص للشباب الاردني للعمل في المانيا، وذلك بعد جولة من الاجتماعات مع لجان العمل والاقتصاد والطاقة في البرلمان الألماني، إلى جانب لقاءات مع وزراء الدولة للعمل والاقتصاد وكبار المشغلين واتحادات اصحاب العمل والحرف وكذلك الهيئة الاتحادية للتوظيف في المانيا