-->

بشرى سارة لطلاب "التوجيهي" من وزارة التربية والتعليم .. "تفاصيل"

19 شباط/فبراير 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
الرعد نيوز - أكد مدير ادارة الامتحانات في وزارة التربية والتعليم الدكتور نواف العجارمة، ان هناك تناسبا طرديا بين كثرة المواد وارتفاع نسبة الرسوب، مبينا انه في نظام الفصل الواحد الذي سيعمل به العام الحالي تم تقليل المنهاج بنسبة 20% على ايدي خبراء المناهج دون ان يتعارض مع المعلومة والاهمية النوعية للتخصصات، مشيرا الى انه في السابق كان هناك 16 اختبارا للادبي و13 للعلمي، حيث تم تقليل الاختبارات الى النصف.

واشار العجارمة في حديثه الى برنامج بلا تردد الذي تقدمه الزميلة امان السائح ان النتائج او الكشوفات في نظام الدورة الواحدة ستحسب فيها العلامات من 1400 الا ان الوزارة ستقدم معدلات الى وزارة التعليم العالي من اجل خوض عملية التنافس، مبينا ان الوزارة ستحتسب 7 مواد وسيتم منح المواد المشتركة وهي التربية الاسلامية واللغة العربية واللغة الانجليزية وتاريخ الاردن 40% « فيما سيتم احتساب 20% للرياضيات اما باقي المواد وعددها 3 والتي يتم اختيارها من قبل الطالب سيحسب لها 40%، وبالتالي نوازن بين الرغبة والقدرات. 

واشار العجارمة الى ان الوزارة ستقدم لوحدة التنسيق كافة المعلومات عن الطالب واختياراته وبشكل مبرمج سيتم قبول اختيار الطالب او رفضه، مبينا ان الحقول والمواد المقررة فيها لدراسة التخصصات لا تعني الحصول على معدل عال في المادة من اجل دراسة الطب او الهندسة، فالمهم في الموضوع المعدل وليس المادة.

وحول الخلافات على التطورات الاخيرة في امتحان الثانوية العامة والاصوات التي ترفضه اجاب العجارمة ان الرفض انواع ومن اهمها تضارب مصالح البعض، مشيرا الى ان الدروس الخاصة والمراكز استنزفت الاسر الاردنية حيث كانت التكلفة تصل الى 1400 دينار، مشيرا الى انه لا يوجد في التعليم اختيار او منهج مثالي بل كافة الانظمة تخضع للتجربة ومن ثم يحكم عليها ولا يمكن ان نحكم على تجربة في بدايتها، لافتا الى انه يتوقع نجاح التجربة ضمن قناعات لجان التطوير وان نسب النجاح سترتفع ونسب المعدلات ايضا.