-->

البحوث الزراعية و الإتحاد الأوروبي يطلقان مشروع الاندماج الإجتماعي

02 كانون1/ديسمبر 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
الرعد نيوز - 
رعى مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد وسفيرة بعثة الإتحاد الأوروبي   السيدة ماريا هاد جيثد سيو  حفل  اطلاق مشروع الاندماج الإجتماعي،ضمن برنامج آلية الجوار الأوروبي بالتعاون عبر الحدود لحوض المتوسط  والممول من الإتحاد الأوروبي ، بمشاركة ستة دول من حوض المتوسط.
وأكد حداد اهمية هذا المشروع الذي يهدف إلى التشجيع على التدريب والتشغيل للشباب والمرأة وجسر الهوه بين فرص العمل  والباحثين عن العمل للسوق المحلي والتغلب على التحديات الرئيسية التي تواجهه منطقة حوض البحر المتوسط وأهمها تخفيض معدلات البطالة المرتفعة بين الشباب والمرأة  في الزراعة والبيئة وخاصة عدم تطابق المهارات مع متطلبات السوق المحلي ،لافتا إلى أن معظم  مناهج دورات المهارات لا تعتمد على تحليل استيراتيجي للاقتصاد المحلي او التشاور مع المؤسسات المحلية من أجل تحديد قطاعات النمو المحتمل والقادر على استيعاب المتدربين الجدد.
وبدورها ثمنت سفيرة بعثة الإتحاد الأوروبي ماريا دور المركز الوطني للبحوث الزراعية في احتضان المشاريع الريادية التي تهتم بالشباب والمرأة والسعي لإيجاد الحلول للتحديات التي تواجههم موكدة على وقوف الإتحاد الأوروبي مع هذة المشاريع من خلال والتدريب والتأهيل.
وأضافت  السفيرة ماريا ان المشروع يندمج ضمن إطار الدعوة الأولى  للتقدم بمقترحات مشاريع من النوع الاعتيادي للبرنامج الاقليمي متعدد الأطراف لدول حوض المتوسط للتغلب على التحديات المشتركة وتعزيز الشراكة والتشبيك بين الدول.
ومن جهته أشار الدكتور عصمت كرادشة  منسق برنامج لمكتب الشرق البحر المتوسط إلى ان الدول المشاركة في المشروع( الأردن، اليونان، تونس ،فلسطين، اسبانيا،إيطاليا )، موكدا على أنه سيتم معالجة مشاكل تشغيل الشباب والمرأة بالاعتماد على ركيزتين أساسيتين من خلال الإقتصاد الدائري والإقتصاد الأزرق  والذي هم محددان للتكيف مع التغير المناخي الذي تواجهه المنطقة بشكل كبير ومعالجة مشكلة البطالة