-->

توقيع عقد عمل جماعي بين نقابة البلديات وامانة عمان

23 نيسان/أبريل 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - 
وقعت النقابة العامة للعاملين في البلديات وامانة عمان عقد عمل جماعي مع أمانة عمان الكبرى، استفاد منه 12,700عامل، وبكلفة إجمالية تزيد عن 3 ملايين دينار.
وبموجب العقد، الذي وقّعه رئيس النقابة العامة همام المعايطه ممثلا عنها، وأمين عمان يوسف الشورابه ممثلا عن أمانة عمان، فقد تم زيادة الأجور الشهرية للعاملين بالمياومة بواقع 15 دينارا اعتبارا من تاريخ 1/3/2019 .
وينص العقد على إلتزام أمانة عمان بتطبيق تصنيف "المهن الخطرة" المُصنّفة من قبل الضمان الإجتماعي، وإخضاع مكافأة المهنة له .
وثمّن المعايطه استجابة إدارة  أمانة عمان لمطالب النقابة وجهود آمين عمان د.يوسف الشورابه بإنجاح توقيع العقد الجماعي قائلا " العقد الجماعي الذي جرى توقيعه هو الخامس مع امانة عمان، ويضاف لجهود مشتركة أثمرت بتوقيع عدد من العقود الجماعية، تضمنت مطالب عمالية لتحسين ظروف العمل الخاصة بعمال الأمانة، والإرتقاء بأوضاعهم الإقتصادية، وما ذلك إلا ترجمة حقيقية للشراكة الاجتماعية التي تجمعنا"
وأضاف المعايطه نأمل أن تكون هذه الزيادات التي تقاضها عمال الوطن على رواتبهم، والمكاسب الأخرى التي تحققت، حافزا لهم لبذل المزيد من الجهود بخدمة العاصمة عمان، مشيرا إلى أن رواتب عمال الوطن في أمانة عمان أصبحت جيدة بالمقارنة مع سوق العمل الأردني. 
وقال المعايطه نسعى في النقابة لتعزيز التعاون والتنسيق مع أمانة عمان  في مجال التدريب والتثقيف لرفع مستوى الثقافة العمالية وتعريف العمال بحقوقهم وواجباتهم  من خلال عقد الدورت والورش التدريبية ، ليكون عمالنا مُحصنين من أي جهة تريد أن تحقق مكاسب على ظهورهم وتستغلهم لتحقيق أهدافها. 
وعلى صعيد آخر أكدّ المعايطة أن صندوق الخدمات الاجتماعية التابع للنقابة مستمر بتقديم خدماته المتعلقة بالمساعدات المالية والمنح الدراسية لأبناء العاملين وإصابات العمل وغيرها، مشيرا إلى أن النقابة تسعى دائما لتحقيق الرفاه الاجتماعي لعمالها ورفع مستوى الخدمات المقدمة لهم .
وشدد المعايطه على الدور الوطني الذي تقوم به النقابة في دعم عجلة الإقتصاد الوطني وخلق فرص عمل جديدة أمام الشباب الأردني للحد من ظاهرتي الفقر والبطالة ، وذلك من خلال دورها بتعزيز قيمة العمل والتخلص من ثقافة العيب، وتغيير الصورة النمطية لهذه المهنة الشريفة على حد وصفه .
وأوضح المعايطه "كان لنا دور كبير بتحسين رواتب عمال الوطن، الأمر الذي انعكس على عدد الطلبات المقدمة للتقدم بوظيفة عامل وطن، فالبيانات تشير إلى أن أمانة عمان استقبلت أكثر من 10 آلاف طلب للعمل بهذه المهنة، هذا العدد الكبير لم يكن لولا التحسين المستمر على رواتب هذه الشريحة التي تعمل لتبقى العاصمة عمان بأبهى صورة ".
وبخصوص عمل النقابة في الميدان أكدّ المعايطه أن النقابة ستواصل العمل من خلال اللجان الميدانية المنبثقة عن أطرها التنظيمية، والتي تعمل بشكل مباشر للوقوف على حاجات العمال وتذليل العقبات التي تواجههم، والاستماع لملاحظاتهم على بيئة وشروط العمل