-->

الاميرة بسمة تزور مرضى " البر والإحسان" في مستشفى عمان الجراحي

03 تشرين2/نوفمبر 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
الرعد نيوز -  
خضع عشرة مرضى من الأسر العفيفة في مختلف مناطق المملكة لعمليات الجراحية مجانية أجريت لهم في مستشفى عمان الجراحي في إطار الشراكة ما بين حملة البر والإحسان والمستشفى.
وجاءت هذه العمليات ضمن برنامج "لمسة شفاء" للحملة، التي ينفذها الصندوق الأردني الهاشمي للتنمية البشرية "جهد"، وترأس سمو الأميرة بسمة بنت طلال لجنتها العليا، وتهدف إلى تقديم الخدمات الطبية والعلاجية المجانية للمرضى  الذين تعاني أسرهم اوضاعا معيشية صعبة وتتطلب حالاتهم المرضية تدخلات علاجية و جراحية متقدمة. 
و كانت  سمو الأميرة بسمة بنت طلال زارت ، عددا من المرضى في المستشفى بعد أن اجريت لهم عمليات متنوعة شملت جراحة  العظام والقلب المفتوح، و تصحيح تشوهات في الساقين وزراعة مفاصل اصطناعية وغيرها، تم اختيارها خلال الأيام الطبية المجانية للحملة واستدعت حالتهم المرضية مزيدا من المتابعة بعد معاينتهم  من قبل الفريق الطبي المتطوع للحملة .
واطمأنت سموها خلال الزيارة، التي رافقها فيها عدد من أعضاء اللجنة العليا للحملة، على الأوضاع الصحية للمرضى، واستفسرت منهم ومن ذويهم حول حالتهم الصحية التي أكدوا أنها تحسنت بشكل كبير. كما استمتعت سموها  إلى شرح قدمه الأطباء المعالجون عن طبيعة العمليات والإجراءات التي خضع لها المرضى، مؤكدين أن هذه العمليات تكللت جميعها بالنجاح،  وكان  اغلبها دقيقا ومهما للمرضى الذين سيتمكنون من مواصلة حياتهم اليومية بشكل طبيعي بعد تعافيهم ومغادرة المستشفى .
واعربت سموها عن شكرها للمستشفى والكوادر الطبية والتمريضية والفنية فيه لهذا العمل الخيري والانساني النبيل الذي أسهم في تحسين  حياة المرضى، ووضع حد لمعاناة لازمت العديد منهم لسنوات. 
كما اشادت بالشراكة ما بين حملة البر والإحسان والقطاع الطبي الخاص في الأردن الذي لم يتوانى عن التعاون مع الحملة و اهدافها الإنسانية،  وبما يجسد المسؤولية الاجتماعية لهذه المؤسسات تجاه أبناء الوطن، فيما أكدت سموها حرص الحملة على الاستمرار بهذا النهج لتقديم الخدمة الطبية الفضلى للمرضى المستهدفين.
بدوره، أعرب مدير عام مستشفى عمان الجراحي الدكتور باسم السعيد، عن اعتزاز المستشفى بالشراكة مع حملة البر والإحسان، لاهمية الرسالة التطوعية والإنسانية للحملة، مؤكدا استمرار المستشفى بالتعاون مع الحملة في هذا المجال.
و اكد اخصائي جراحة القلب، العين الدكتور يوسف القسوس، أهمية وحساسية العمليات الجراحية التي أجريت للمرضى وكان لها دور في رسم البسمة من جديد على وجوههم والتخفيف من معاناتهم، معربا عن سعادة الكوادر الطبية المشرفة على هذه العمليات للمساهمة في مسيرة الخير و  العطاء لحملة البر والإحسان.
وكان مساعد مدير عام المستشفى الدكتور رياض الصرايرة، قد اشاد بحملة البر والإحسان وما تمثله من مسؤولية اجتماعية لخدمة الإنسان الاردني، داعيا المزيد من المشتشفيات الخاصة في عمان للانظمام الى هذا العمل الخيّر  والمعطاء