-->

ورشة توصي بتصنيف المؤسسات الصيدلانية كمناطق خالية من التدخين

09 شباط/فبراير 2020 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز -
قال مختصون أن 70 بالمئة من المدخنين في الأردن يرغبون بالإقلاع عنه، لكنهم يعجزون بسبب معاناتهم من أعراض انسحاب النيكوتين التي تظهر عقب الإقلاع عن التدخين.
جاء ذلك خلال الورشة التي نظمتها لجنة التطوير المهني في نقابة الصيادلة امس السبت تحت رعاية نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني.
وأشاروا إلى ضرورة تشكيل فريق عمل صيدلاني متمكن لتدريب الصيادلة لمعالجة الادمان على التدخين من خلال الرعاية الصيدلانية وتقديم المشورة العلمية، للمواطنين والمرضى، لتقليل نسبة التدخين والأضرار المترتبة عليه، لافتين إلى أن الإدمان على التبغ يأتي بالمرتبة الثانية بعد الهيروين والكوكايين بحسب الدراسات العالمية.
وأوصت الورشة بضرورة توفير العلاجات المساعدة للإقلاع عن التدخين في عيادات وصيدليات وزارة الصحة للتخفيف على الناس والتيسير عليهم.
كما أوصى المشاركون في الورشة بتصنيف المؤسسات الصيدلانية كمناطق خالية من التدخين، والاستعانة بتجربة مركز الحسين للسرطان الناجحة بهذا الخصوصية.
وأشارت رئيسة لجنة التطوير المهني المستمر د. رلى درويش الى ان الورشة تأتي  ضمن العديد من فعاليات لجنة التطوير المهني المستمر لهذاالعام والتي تحرص اللجنه على أن تكون على المستوى المهني الذي يليق بمهنة الصيدله والصيدلي الذي تغير تعريف دوره  من مقدم خدمة صرف الدواء الى مقدم الرعايه الصيدلانية.
كما اشارت الى دور اللجنة في اعتمادالنشاطات  المختلفة والتأكد من مطابقتها للمعايير التي تم اعتمادها.
وأوضح مدير مكتب مكافحة التدخين في مركز الحسين للسرطان الدكتور فراس هواري، اهمية العلاج السلوكي في علاج الادمان على التبغ والمقابلة التحفيزية من حيث اهميتها ومبادئها الاساسية وطريقة تطبيقها، عارضا الاسباب التي تجعل من تقديم علاج الادمان على التبغ ضرورة لنجاح العلاج للعديد من الامراض والتقليل من المضاعفات المصاحبة للمرض.
وقدمت اختصاصية علاج الإدمان على التدخين في مركز الحسين للسرطان الدكتورة اسماء حاتوقاي، عرضا عن منتجات التبغ والنيكوتين استعرضت خلاله المنتجات الموجودة في العالم بشكل عام وبمنطقتنا بشكل خاص، موضحة خطورة هذه المنتجات على حياة الانسان.
وقدمت رئيسة وحدة الابحاث التطبيقية في مكتب مكافحة السرطان في مركز الحسين للسرطان الدكتورة نور عبيدات شرحا حول العلاجات الدوائية المستخدمة لعلاج الادمان على التبغ، من خلال عرض الادلة العلمية والدراسات التي توضح التأثير الايجابي لعلاج الادمان على التبغ على امراض القلب والسكري.
وشارك في الورشة 80 صيدلانيا من مختلف القطاعات الصيدلانية، ضمن برنامج لجنة التطوير المهني المستمر في نقابة الصيادلة