-->

الاسرةالرياضية والشبابية تنعى الفقيد عبد المنعم أبو طوق

04 آذار/مارس 2019 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - 
نعت هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية الأردنية الزميل عبد المنعم أبو طوق والذي انتقل إلى رحمته تعالى صباح اليوم – الاثنين – في مدينة الحسين الطبية عن (80) عاماً.
وبحسب الزميل محمد قدري حسن أمين عام هيئة الرواد الناطق الإعلامي، سيتم تشييع جثمان الفقيد بعد صلاة ظهر يوم غدا – الثلاثاء – (5) آذار 2019 من مدينة الحسين الطبية إلى مسجد مقابر سحاب الإسلامية، فيما سيكون بيت العزاء من عصر الثلاثاء وحتى مساء الخميس المقبل.
وقدم د. محمد ابو رمان وزير الثقافة والشباب تعازي الأسرة الشبابية مستذكرا دور الفقيد ومسيرته في وزارة الشباب لفترات طويلة وعبر مواقع عديدة من بينها إدارة العلاقات العامة والإعلام بين عامي 81 و86.
اللجنة الأولمبية الأردنية بدورها نعت الفقيد واستذكرت على لسان د. ساري حمدان نائب سمو رئيس اللجنة الاولمبية دور الفقيد في المجال الاولمبي حيث كان أبو باسل يرحمه الله أول إعلامي رياضي أردني يشارك في دورتين اولمبيتين عامي 80 و92 في موسكو وبرشلونة.
السيد محمد جميل أبو الطيب رئيس هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية استذكر الفقيد (أبو باسل) يرحمه الله كفارس من فرسان هيئة الرواد والحركة الرياضية والشبابية والاولمبية والإعلامية الأردنية ودوره الرائد في مسيرة هيئة الرواد.
من جهتها نعت رابطة اللاعبين الدوليين الفقيد مستذكرة على لسان السيد فادي زريقات نائب سمو رئيسة مجلس إدارة الرابطة دوره وانجازاته وتضحياته على امتداد سلسلة عقود وتفاعله مع أنشطة الرابطة.
من جهته نعى الإتحاد العربي للصحافة الرياضية على لسان رئيسه الزميل محمد جميل عبد القادر، نعى الفقيد مستذكرا مسيرته الحافلة في الإعلام الرياضي العربي ومستذكرا كذلك تكريمه في عيد الإعلاميين الرياضيين العرب في ليبيا عام 2010.
الإتحاد الأردني للإعلام الرياضي وعلى لسان رئيسه الزميل أمجد المجالي نعى الفقيد مستذكرا مسيرته الحافلة بالانجازات في مجال الإعلام الرياضي والشبابي ومستذكرا تكريمه في حفل الإعلام الرياضي قبل شهرين وتكريمه من قبل اتحاد الإعلام الرياضي في الفوج الأول لرواد الإعلام الرياضي عام 2009.
(نبذة عن حياة ومسيرة الراحل عبد المنعم أبو طوق)
عبد المنعم أبو طوق مواليد اللد عام ١٩٣٩ مارس في البداية كره القدم بنادي الجزيرة عام ١٩٥٣ واكتشف ميوله نحو رياضة بناء الأجسام عام ١٩٥٤، فاز ببطولة المملكة عام ١٩٥٨، حاز على المركز الثالث ببطوله المدارس الثانوية بالقاهرة عام ١٩٦٠، أسس أول مركز خاص ببناء الأجسام في الأردن فكان مديرا ومدربا في دار الجمال الجسماني عام ١٩٦٤، كما عمل مدرسا للتربية الرياضية في مدرسه الأشر فيه ثم كليه الحسين من عام ١٩٦٢ إلى عام ١٩٨١ ثم مديرا لقسم العلاقات العامة والإعلام في وزاره الشباب من عام ١٩٨١ حتى ١٩٨٦.
بدأ العمل الصحفي في جريده فلسطين التي كانت تصدر في فلسطين في عام ١٩٦٢وعمل رئيسا لتحرير مجله الرياضي الأردنية من عام ١٩٧٩ حتى ١٩٨٣ وصحفي في القسم الرياضي بجريدة الرأي من ١٩٨٦ حتى ٢٠٠٠، ويعتبر عبد المنعم أبو طوق أول صحفي أردني يغطي دورتين اولمبيتين موسكو ١٩٨٠ برشلونة ١٩٩٢، انخرط في العمل الإداري التطوعي بالاتحادات الرياضية منذ ١٩٦٧ أمينا لصندوق اتحاد رفع الأثقال وبناء الأجسام عام ١٩٦٧ وأمينا لسر اتحاد الملاكمة عام ١٩٧٨ ورفع الأثقال عام ١٩٧٩ والكره الطائرة عام ١٩٨١ ونائبا للرئيس ومن ثم رئيس اتحاد بناء الأجسام عام ١٩٩٣ إلى ٢٠٠٠، عضو في لجنة الحكام العرب بالكره الطائرة من ١٩٨٠- ١٩٨٨ وعضو مؤسس في رابطه الإعلام الرياضي ومن بعد اتحاد الإعلام الرياضي، حاز على الشارع الدولية بتحكيم الكره الطائرة وترأس لجنه حكامها نحو ٢٤ عام، وتقلد الرحال منصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لبناء الأجسام لمنطقه الشرق الأوسط من عام ١٩٩٤ إلى عام ٢٠٠٠ ونائب رئيس الاتحاد العربي لرفع الأثقال من ١٩٩٣ إلى ١٩٩٥ ونائب رئيس الاتحاد العربي لبناء الأجسام ١٩٩٤ -١٩٩٧ونائب رئس الاتحاد الآسيوي لبناء الأجسام ومن مؤسسي هيئه رواد الحركة الرياضية والشبابية في الأردن