09988

alrrad

alrrad

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
 
 الرعد نيوز -
مندوبا عن مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية رعى الدكتور نعيم مزاهرة المساعد لشؤون البحث العلمي ومنسق المشروع ورشة عمل حول  
"إعادة إستخدام المياه الغير تقليدية في الزراعة لدول البحر الابيض المتوسط" 
ضمن انشطة مشروع ال
(MENAWARA - Non Conventional WAter Re-use in Agriculture in MEditerranean Countries) 
  وأكد مزاهرة على أن المركز الوطني يواكب على توظيف مخرجات البحث العلمي لخدمة القطاع الزراعي وإيجاد حلول بديلة لشح المياه بالاستخدام المستدام للمياه غير التقليدية في ري المحاصيل العلفية وإيجاد حلول لفاتورة الأعلاف المرتفعة من خلال تبني محاصيل علفية ذات قيمة مضافة تدخل في تغذية الحيوان ولها قدرة على التكيف مع الظروف المناخية المحلية ونوعية التربة ومياه الري الأمر الذي سينعكس إيجابا على الأمن الغذائي بما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة. ويهدف مشروع MENAWARA  والذي ينفذ في خمسة دول في حوض المتوسط (ايطاليا- اسبانيا- الاردن- تونس- السلطة الفلسطينية)الى المساهمة في زيادة توافر المياه للأغراض الزراعية من خلال استخدام المياه  المعالجة  من أجل تقليل الضغط على المياه العذبة في توفير موارد إضافية عن طريق تحسين كفاءة استخدام المياه وتعزيز إدارة المياه  المعالجة  من خلال نشر واستغلال الحلول المبتكرة والتكنولوجية وتحسين نوعية المياه المعالجة  لإعادة استخدامها في الزراعة. تم تصميم المشروع لتعزيز الوصول إلى المياه من خلال معالجة مياه الصرف الصحي لإعادة استخدامها كري تكميلي وتعزيز قدرة المؤسسات الحكومية والجهات الفاعلة غير الحكومية العاملة في القطاع  اضافة الى الفنيين والمزارعين.
وبدورها بينت الدكتوره عبير البلاونه مستشار المدير العام لشؤون المياه والبيئة أهمية هذه الورشة من خلال اطلاع المزارعين والمعنيين على النتائج الاولية ومخرجات المقارنة بين  اريعة  أنواع مختلفة من انظمة الري وهي الري بالتنقيط، الري تحت السطحي، الري السطحي و الري بالرشاشات التي استخدمت لري البرسيم.
وأشارت البلاونه إلى ان النتائج الأولية للتجربة أفضت بتفوق نظام الري تحت السطحي  بالانتاج  كما ونوعا واقل  استهلاكا للمياه على جميع الأنظمة سابقة الذكر تحت ظروف استخدام المياه العادمة المعالجة ( الغير تقليدية) لري محصول البرسيم في محطة بحوث الرمثا للمياه المعالجة.
وقال المهندس يحيى بني خلف مدير مركز الرمثا للبحوث الزراعية أن محطات المركز البحثية معنية بتنفيذ التجارب الميدانية التشاركية مع المزارعين . وان محطة بحوث الرمثا للمياه المعالجة تهدف الى إيجاد الحلول المستدامة لاستخدام هذه المياه في الزراعة من خلال تنفيذ العديد من التجارب على انواع مختلفة من المحاصيل وانظمة الري بنوعيات مختلفة من المياه .
 عقدت هذه الورشة لمدة يوم واحد واستهدفت عدد من المزارعين وطلبة متدربين من جامعة العلوم والتكنولوجيا ومهندسين من وزارة المياه والري، إضافة إلى الباحثين المختصين من المركز الوطني وخلال هذه الورشة تم زيارة موقع الدراسة حيث تم اطلاع المزارعين من قبل رئيس فسم بحوث المياه المعالجة المهندس احمد ابو دلو على تاثير استخدام انظمة الري المختلفة على المحصول بالاضافة الى اطلاعهم على كيفية  الاستخدام الامن للمياه المعالجة في الزراعة. 
والجدير بالذكر ان هذا المشروع ممول من الاتحاد الاوروبي (ENI) ويعمل حاليا على تركيب وحدة للفلترة الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية تهدف الى تحسين نوعية المياه العادمة المعالجة وتنتج 500 متر مكعب من المياه يوميا سوف تستخدم لري 9 مزارع ريادية بنظام الري تحت السطحي يتم استخدامها لاحقا كمختبرات حية للتدريب والبحث بمنطة الرمثا
 
الرعد نيوز  - 
تقدم اللجنة البارالمبية الأردنية عند الساعة 11.00 صباح اليوم الأحد 1-8-2021، فرسان وفدها المتأهب للسفر يوم الثلاثاء المقبل إلى إسطنبول ومنها إلى طوكيو للمشاركة في دورة الألعاب (بارالمبيك طوكيو 2020) خلال الفترة من 24- آب إلى 5- أيلول القادم.
وتقدم اللجنة البارالمبية وفدها في صالة النشاط الرياضي بمجمع الأمير رعد بن زيد لرياضة المعوقين بجوار كلية التربية الرياضية للجامعة الأردنية، حيث اعتبرت اللجنة البارالمبية الفرصة متاحة أمام ممثلي وسائل الإعلام كافة للقاء الوفد المشارك في بارالمبيك طوكيو والمتطلع للعودة إلى عمان بإنجازات جديدة تعزز مكانة أبطالنا وبطلاتنا في المحافل البارالمبية والعالمية.
وسيكون عطوفة أ.د حسين أو الرز رئيس اللجنة البارالمبية الأردنية حاضرا في بارالمبيك طوكيو بدعوة من اللجنة البارالمية الدولية فيما ستكون البطلة البارالمبية مها البرغوثي أمين عام اللجنة رئيسة للبعثة الأردنية المشاركة في بارالمبيك طوكيو التي تضم السادة، جاسر نويران مديرا فنيا، داوود شحادة إداريا، رشا الخياط إدارية، أحمد حياصات معالجا، عيسى هلال مدربا لرفع الأثقال، أحمد أبو الرب مساعدا لمدرب رفع الأثقال، هارون الشلتوني مدربا لكرة الطاولة، محمد الحراسيس مدربا لألعاب القوى.
وستكون المشاركة الأردنية في بارالمبيك طوكيو بثلاثة ألعاب هي رفع الأثقال، كرة الطاولة، والعاب القوى وعلى النحو التالي:-
العاب القوى: أحمد هندي، كرة الطاولة: ختام أبو عوض وفاتن عليمات، رفع الأثقال: عمر قرادة (49 كغم)، محمد طربش (65 كغم)، عبد الكريم خطاب (88 كغم)، معتز الجنيدي (97 كغم)، جميل الشبلي (107 كغم)، إضافة إلى ثروة الحجاج (86 كغم) وأسماء عيسى (86 كغم).
سجل شرف المشاركة الأردنية في دورات الألعاب البارالمبية (1984- 2016)
حرص الأردن على التواجد منذ عام 1984 في دورات الألعاب البارالمبية وتاليا سجل شرف المشاركة الأردنية في هذه الألعاب: حيث كان نصيب الأردن 12 مدالية ملونة (1 ذهب، 6 فضة و5 برونز)، بإمضاء مها البرغوثي، الرحالة عايدة الشيشاني، ختام أبو عوض، فاطمة العزام، ثروة الجاج، عماد الغرباوي، جميل الشبلي، عمر قرادة، معتز الجنيدي.
بارالمبيك ستوك ماندفيل  1984
ميدالية برونزية: الراحلة عايدة الشيشاني (200 متر عدو).
بارالمبيك أتلانتا 96
ميدالية فضية: عماد الغرباوي (رمي القرص)
بارالمبيك سدني 2000
 ميدالية ذهبية : مها البرغوثي (فردي كرة الطاولة).
بارالمبيك أثينا 2004:
ميدالية فضية: جميل الشبلي (دفع الكرة الحديدية).
ميدالية برونزية (فرق سيدات كرة الطاولة): مها البرغوثي، ختام أبو عوض، وفاطمة العزام 
بارالمبيك بكين 2008
ميدالية فضية: جميل الشبلي (دفع الكرة الحديدية).
ميدالية فضية: عمر قرادة (رفع الأثقال وزن 49 كغم).
ميدالية برونزية: معتز الجنيدي (رفع الأثقال 75 كغم).
ميدالية برونزية (فرق سيدات كرة الطاولة): مها البرغوثي، ختام أبو عوض، وفاطمة العزام برونزية 
بارالمبيك ريو 2016 (البرازيل)
ميدالية فضية: عمر قرادة (رفع الأثقال وزن 49 كغم).
ميدالية فضية: ثروة الحجاج (رفع الأثقال/ سيدات وزن 86 كغم).
ميدالية برونزية: جميل الشبلي (رفع الأثقال وزن 107+ كغم).
 
الرعد نيوز  - 
تحتفل عمان مساء اليوم السبت بأول مهرجان مسرحي وجاهي بعد توقف دام لأكثر من عام ونصف، نتيجة جائحة "كورونا" والتي على أثرها اغلقت المسارح وتوقفت العروض الوجاهية والتي اكتفها بعضها بالعرض عن طريق وسائل التواصل الأجتماعي "اون لاين".
وينتظر الجمهور المسرحي بشغف حضور مهرجان ليالي المسرح الحر الشبابي الأردني والذي يعتبر امتداد للمهرجان الدولي والذي توقف العام الماضي بسبب ظروف "الوباء" ومنع السفر، غير أنه اكتفى بالعروض الشبابية المحلية "الغير المحلية".
ويتميز هذا العام من المهرجان في عامه الشبابي الاردني الثاني، بالدمج بين العروض العربية التي هي ضيفة على الشباب الأردني وايضاً الحضور وجاهياً بـ 50% بحسب أوامر الدفاع وايضاً البث المباشر بعد نجاحه العام بشكل كبير.
وعبر الكثير من المسرحيين عن فرحتهم بعودة المهرجانات وجاهياً وخاصة الحر والذين اكدوا عبر "منشورات" لهم عبر مواقع التواصل الإجتماعي ان الجمهور اشتاق ليعانق الخشبة وحضور عروض مسرحية تجدد تفكيره الذهني.
وبهذه المناسبة قالت مديرة المسار الشبابي في المهرجان الفنانة الأردنية رناد ثلجي، أن الاردن لديه طاقات شبابية مسرحية كبيرة وعلينا الوقوف وتبني هذه المواهب، حيث نعد الجمهور عشاق مهرجان الحر بتقديم عروض فريدة ومتميزة اختيرت بعناية من قبل لجنة المشاهدة المختصة، والتي راعت اعلى المقاييس في اختيار العروض المشاركة بطريقة مهنية ونزاهة.
وأكد المدير التنفيذي للمهرجان الفنان يزن ابو سليم أننا كمهرجان وكجمعية نقدم كل جهودنا للشباب المسرحي الأردني وذلك من خلال تشجيعهم وتقديم الجوائز لهم، وهذه الخطوة فريدة من نوعها في المهرجانات المسرحية الأردنية وتعتبر ثقة عالية بما يقدمه شبابنا المسرحي الأردني، أسوة بالمحترفين.
وكشف من جديد عن تقديم  5 جوائز وهي ذهبية الفنان ياسر المصري – المسرح الحر لأفضل ممثل وذهبية المسرح الحر لأفضل ممثلة وذهبية المسرح الحر لأفضل سينوغرافيا وذهبية المسرح الحر لأفضل اخراج وذهبية المسرح الحر لأفضل عرض مسرحي متكامل.
يذكر ان المهرجان تنظمه جمعية فرقة المسرح الحر والتي تأسست قبل 22 وعشرون عاما والتي تمارس عملها بشكل احترافي وتقدم انتاجات مسرحية سنوية الى جانب مشروع المهرجان وتسعى الى التنمية المستدامة ومد مشاريعها الى الاطراف وتقديم انتاجاتها المسرحية في مختلف مناطق المملكة وخصوصا المناطق النائية خارج المدن الرئيسية
 
الرعد نيوز -
تنفذ كوادر بلدية الزرقاء حملة واسعة لتنظيف شبكات تصريف مياه الامطار في مختلف مناطق المدينة ضمن جاهزيتها والاستعداد المبكر لفصل الشتاء بهدف الوصول الى فصل شتاء أمن .  
وقال رئيس لجنة بلدية الزرقاء الدكتور فراس الفاعور ان فريق الطوارئ باشر في العمل بالشوارع الرئيسية والانفاق والشوارع الفرعية والدخلات والعبارات وكذلك تنظيف وازالة الطمم والاتربة في مجاري الاودية والسيول وفق برنامج معد لهذه الغاية ضمن الاستعداد المبكر لفصل الشتاء. 
واضاف الفاعور بأن الكوادر العاملة تقوم بازالة المخلفات والاتربة التي تنجرف نحو مناهل تصريف مياه الامطار بفعل العوامل الطبيعية بالاضافة الى ما يترك من مواد بناء لمشاريع انشائية بالشوارع مما يتسبب عند تساقط الامطار بانجرافها نحو مناهل التصريف. 
ودعا الفاعور اصحاب الورش العمرانية واصحاب المحلات التجارية والمواطنين الى تأمين مواد البناء وعدم تركها بالشوارع او على الارصفة خصوصا قبل بداية فصل الشتاء.
الصفحة 1 من 1563