-->

البلقاء التطبيقية توقع مذكرة تفاهم مع النقابة اللوجستية الأردنية

30 آب/أغسطس 2020 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - 
في إطار سعي جامعة البلقاء التطبيقية  لتعزيز علاقاتها التشاركية مع القطاع الخاص بهدف إعداد وتأهيل طلبة الجامعة وصقل مهاراتهم العلمية واللوجستية  ،وقعت في جامعة البلقاء التطبيقية مذكرة تفاهم بين الجامعة والنقابة اللوجستيه الأردنية- الممثلة للعاملين في صناعة الشحن-، حيث وقع عن الجامعة رئيسها الأستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي   فيما وقعها عن النقابة  نقيبها  رامي النبر بحضور نائب رئيس الجامعة  للشؤون الأكاديمية والجودة الاستاذ الدكتور سعد ابو قديس ونائب نقيب النقابة اللوجستية. 
وقد أشاد رئيس وأعضاء النقابة في النقلة النوعية التي حققتها جامعة البلقاء التطبيقية من خلال التشاركية مع كافة القطاعات الوطنية وخاصة قطاع النقابات المهنية والقطاع الخاص بكافة مؤسساته والبنية التحتية المتطورة التي تشهدها كافة الكليات في الجامعة والبنية التكنولوجية والمختبرات والمشاغل التي تهيء لطلبتها أجواء العمل الحقيقية في القطاعات المختلفة، كما أشاد النبر بالتعاون الدولي وتشبيك جامعة البلقاء التطبيقية مع المؤسسات العالمية المعنية بقطاع التعليم العالي وخاصة مع مؤسسة  GIZ  الألمانية لنقل تجارب وتخصصات بخطط عالمية متطورة مثل تخصص الدعم اللوجستي الذي يشهد نقصا في الكوادر المؤهلة والمدربة. 
كما أعرب النبر وأعضاء النقابة عن ثقتهم الكبيرة بمشروع جامعة البلقاء التطبيقية النفاذية والتجسير لتحقيقه هدفا استراتيجيا من أهداف الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية. 
من جانبه قال رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الاستاذ الدكتور عبدالله سرور الزعبي اننا اليوم بتوقيع هذه الاتفاقية ندشن قصة نجاح وطني تضاف لمؤسساتنا الوطنية لأننا نؤمن أن التكاملية مع القطاع الخاص هي السبيل الوحيد للنهوض بقطاع التنمية المستدامة وتحريك العجلة الاقتصادية، مشيرا إلى العديد من الاتفاقيات التي وقعتها الجامعة مع هذه المؤسسات الوطنية واستحداث تخصصات تقنية تناسب احتياجاتها لتزوبدهم بالكوادر المؤهلة والمدربة. 
وأضاف الزعبي أن إقرار مشروع جامعة البلقاء التطبيقية النفاذية والتجسير جاء بعد دراسة الجامعة النماذج العالمية في التعليم التقني وتطوير مسار خاص بالاردن يناسب الحالة الاجتماعية والوضع الاقتصادي الأردني سيعمل على أحداث ثورة في التعليم التقني وسوق العمل وسيعمل على إحلال العمالة الأردنية محل العمالة الوافدة في الوظائف التي تحتاج إلى كفاءة وشهادات مزاولة المهنة والتي تصل إلى أكثر من ٢٠٠ الف وظيفة. 
وقدم الدكتور الزعبي الشكر للحكومة الألمانية والوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZ لدورها واسهامها الكبير في نقل النموذج الألماني في تخصص إدارة التزويد من خلال نقل الخطط الدراسية الحديثة في هذا التخصص و تدريب المختصين على هذه الخطط الجديدة. 
 وبموجب مذكرة التفاهم  فقد اتفق الطرفان على العديد من البنود  من بينها  تمكين الجامعة من الاستفادة من خبرات النقابة في تطوير الخطط الدراسية لبرنامج اللوجستيات لديه وفقا للمنظومة التشريعية المعمول بها  في الجامعة بالإضافة إلى التنسيق ما بين الجامعة والنقابة من اجل إقامة أيام وظيفية تساهم في تشغيل خريجي الجامعة وخلق فرص عمل لهم واكساباهم مهارات علمية في مجال تخصصهم. 
كما تضمنت المذكرة  قيام  النقابة اللوجستية الأردنية  بالعمل على تسهيل تدريب طلاب جامعة البلقاء التطبيقية بالإضافة إلى قيام الجامعة بإعداد خطة التدريب وعرضها على النقابة للموافقة عليها في الكليات التي تحتوي على تخصصات ذات العلاقة بالإعمال اللوجستية للبرنامج الجامعي والمتوسط لدى الأعضاء المسجلين لدى النقابة اللوجستية الاردنية.
كما تضمنت مذكرة التفاهم قيام النقابة اللوجستية الأردنية بالمساعدة في تعيين خريجي الجامعة لدى اعضاء النقابة في التخصصات المطلوبة لسوق العمل متى توفرت الشواغر بالإضافة للتنسيق مع الأعضاء التابعين لها لتسهيل الزيارات العلمية والميدانية لطلبة الجامعة إلى مرافق ومستودعات أعضاء النقابة للاطلاع  على النواحي  العلمية فيها وبشكل دوري