alrrad

alrrad

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.


الرعد نيوز -
التقى سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن نايف بن بندر السديري في مكتبه اليوم الاعلامية الأردنية لانا القسوس.
وجرى خلال اللقاء، بحث أوجه التعاون الإعلامي بين البلدين الشقيقين، وقضايا ذات مساس بالشأن الإعلامي العربي، واستعرضا تجربتي المملكتين في مجال الإعلام.
وبعد اللقاء قام رئيس القسم الاعلامي عماد المديفر باصطحاب القسوس بجولة في معرض الصور التاريخية في السفارة

 
الرعد نيوز - 
احتفلت كلية الأمير الحسن للعلوم الإسلامية، اليوم الخميس، بتخريج عدد من الدورات، بمشاركة مجموعة من ضباط وضباط صف وأفراد من مختلف صنوف القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، بحضور عميد الكلية.
وقال عميد الكلية " إن دورات التأهيل الأسري والمواريث وأساليب تدريس العلوم الشرعية والتطرف التي تعقد في كلية الأمير الحسن للعلوم الإسلامية تعمل على رفع مستوى فكر منتسبي القوات المسلحة والأجهزة الأمنية، لتحمل رسالة مديرية الإفتاء العسكري وهي تعزيز قيم العقيدة في نفوس منتسبي القوات المسلحة.
واشتمل الحفل على تخريج دورة أساليب تدريس العلوم الشرعية والمواريث المتقدمة والتطرف التأسيسية والتأهيل الأسري الاستثنائية.
وتضمن منهاج الدورات على مواضيع متنوعة في أساليب العلوم الشرعية من خلال التحضير الجيد للخطب والدروس الدينية وطرق إلقاءها، وعلى طرق تقسيم التركات وفق الشريعة الإسلامية وقانون الأحوال المدينة الأردني، وإيضا ًالتعرف على مفاهيم الغلو والتطرف والحاكمية وطرق التحصين من الفكر المتطرف، وكيفية حل الخلافات الزوجية واتباع هدي النبي صل الله عليه وسلم في التعامل مع زوجاته والتعرف على أحكام الخطبة والطلاق.  
وفي نهاية الحفل، وزع عميد كلية الأمير الحسن للعلوم الإسلامية الشهادات على الخريجين
 
الرعد نيوز -
في إطار جهودها لحماية الموائل الطبيعية، وتنفيذها عدد من البرامج الناجحة في إعادة تأهيل الموائل الطبيعية، تم اختيار محمية الأزرق المائية لتقديم عرض PPP عن برامج إعادة تأهيل الموائل في المحمية، وذلك على هامش المؤتمر العالمي "استعادة الأراضي الرطبة المتوسطية"، وبدعوة من صندوق العالمي للحياة البرية في إسبانيا WWF.
ويهدف المؤتمر، الذي يعقد في شهر أيلول من العام الحالي، لتسليط الضوء على التحديات الرئيسية، التي تواجهه المؤسسات والجمعيات والجهات المعنية في تطوير وتنفيذ مشروع استعادة الأراضي الرطبة وإدارتها، بالإضافة إلى تبادل التجارب الناجحة والتعلم منها.
وجاء اختيار محمية الأزرق المائية، لاستمرار برامج إعادة تأهيل الموائل فيها، وخبرة الجمعية في هذا المجال، ولمشاريع إعادة التأهيل التي تمت مع عدة مؤسسات سابقا وآخرها منظمة Tour Du Valat الفرنسية وبدعم من الوكالة الفرنسية للتعاون الدولي AFD، بحسب ما قال مدير محمية الأزرق المائية حازم الحريشه.
وبين الحريشه، أن مشاركة الجمعية الملكية لحماية الطبيعة ممثلة بمحمية الأزرق المائية، في هذا المؤتمر المهم على المستوى العالمي، يؤكد على المكانة المرموقة للجمعية بين المؤسسات العاملة في مجال حماية الطبيعة، وإعادة تأهيل الموائل العالمية.
 واعتبر الحريشه، أن الجمعية سواء في محمية الأزرق أو في بقية المحميات، قامت بعمل عديد من المشاريع الناجحة في حماية وتأهيل الموائل الطبيعية، وهو ما جعل الجمعية مركزاً حيوياً على المستوى الإقليمي لتدريب وتأهيل الكوادر العاملة في هذا المجال ومن مختلف دول الإقليم.
ومن النتائج المتوقعة من خلال هذا المؤتمر، تعزيز مشاريع إعادة تأهيل الموائل الطبيعية التي يتم تنفيذها حالياً في الأراضي الرطبة في منطقة حوض المتوسط، والتوصل إلى وثيقة ودليل إرشادي يحوي العديد من التجارب الناجحة والاستنتاجات، التي سيتم توزيعها على المشاركين والمؤسسات والجمعيات المختلفة العاملة في مجال إعادة تأهيل الموائل، بالإضافة لمشاركة هذا الدليل مع صناع القرار والسياسات في المنطقة.
 
 
وتأتي مشاركة الجمعية في هذا المؤتمر الدولي اعترافاً بجهود الجمعية و ريادتها في حماية الموائل الطبيعية وإعادة تأهيلها، وأن الجمعية ماضية في تأدية رسالتها الوطنية والإنسانية، التي أوجدت الجمعية من أجل تحقيقها، ويتزامن هذا الإنجاز مع دخول المملكة في مئويتها الثانية، لتستمر مسيرة الإنجاز الوطني على كافة المستويات، وخاصة في حماية الطبيعة، والذي أثبتت التجارب أن الجمعية بجهازها الإداري والفني استطاعت تجاوز كافة التحديات، وعملت بكفاءة ومهارة وأصبحت اليوم قصة نجاح أردنية على المستويين العالمي والإقليمي.
وأعلنت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة عن تأسيس محمية الأزرق المائية في العام 1978 وذلك لحماية الواحة القيّمة والفريدة المتواجدة في قلب صحراء الأردن الشرقية، والواقعة بين الصحراء الكلسية في الغرب وصحراء البازلت في الشرق. تتميز بالمستنقعات الخضراء وتجمعات المياه الطبيعية التي تشكل البرك المتلألئة والجداول، الذي أعطى الواحة اسمها وهو الأزرق، وهي الترجمة العربية لكلمة " اللون الأزرق".
وتعتبر المحمية من أهم مسارات الهجرة للطيور في المملكة والمنطقة، ويزور المحمية العديد من أسراب الطيور في كل عام إما لتستريح فيها خلال رحلة هجرتها الطويلة، أو لقضاء فصل الشتاء أو حتى للتزاوج في المحمية، وتعتبر منطقة الأزرق الواحة الوحيدة في إقليم الصحراء العربية ذات نظام التزود الطبيعي بالمياه الأمر الذي ساعد على ديمومتها على مر السنين. 
وتعتبر المنطقة الرطبة في الأزرق موقعاً غنياً بالتنوع الحيوي، يوفر مواطن طبيعية لعدد من الكائنات المائية والبرية، مثل سمك السرحاني، الذي يُعدّ الحيوان الفقاري الوحيد المتوطن في الأردن، وبسبب تدمير الموائل الطبيعية أصبح سمك السرحاني مهدداً بالانقراض حسب تعريفات الاتحاد الدولي لصون الطبيعة IUCN))، ونفذت المحمية برنامجا لإعادة تأهيل هذا النوع النادر وعملت على حمايته من الانقراض، وتوجت جهود الجمعية الملكية لحماية الطبيعة بالنجاح، حيث تزايدت أعداد السمك السرحاني في موائلها الطبيعية
 
الرعد نيوز - 
رعى رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى علي بطاينة حفل تخريج دورة هندرة الأولى من نوعها. والتي عقدها نادي هندرة الثقافي للتدريب الشبابي 
على المهارات الحياتية باللغة الإنجليزية. 
و بحضور عدد محدود من رؤساء الهيئات الثقافية و أبناء المجتمع المحلي
تنفيذا لأوامر الدفاع و التباعد الإجتماعي 
 وفي بداية الحفل رحب البطاينة بالضيوف و الخريجين و ثمن الجهود التي أثمرت عن تغيير سلوك و شخصية الشباب المستفيدين من هذه الدورة الأولى من نوعها 
وقال البطاينة نحن بحاجة إلى إستثمار و تطوير مهارات الشباب في خدمة المجتمع المحلي. وما أراه في مدينة السلط و اندفاع شباب السلط 
 نحو العمل في خدمة مجتمعهم و إنشاء مشاريع استثمارية تساعدهم في توفير فرص عمل و دخل مالي هذا يقدر لأبناء السلط.
و بدرونا سنعمل بقدر المستطاع على دعم أفكار و مشاريع الشباب و التي تخدمهم و تخدم المجتمع المحلي.
وفي كلمة لرئيس النادي محمد المصري بين فيها عن أهداف النادي الحديث التأسيس و إسم هندرة هو إختصار الهدف الأساسي هندسة المهارات الحياتية  
وسوف تشمل خدماته إقليم الوسط و الشمال والجنوب 
و البداية كانت من مدينة الأوائل مدينة السلط الكبرى بالتنسيق و التعاون 
مع الناشطة الإجتماعية ثائرة عربيات و بلدية السلط الكبرى و مديرية سياحة محافظة البلقاء. 
وقال المصري إن البداية كانت مع 9 طلاب حفاظا على السلامة وتطبيقا للتباعد الاجتماعي بواقع 120 ساعة تدريبية للاعمار من 14 إلى 25 عام 
وأعلن المصري عن إختيار طالب من كل إقليم من الطلبة المميزين للمشاركة في مؤتمر تبادل الثقافات في جمهورية مصر العربية بمشاركة الأردن ولبنان و تركيا.
وفي نهاية الحفل شكر المنظمون بلدية السلط الكبرى على دعمها للشباب و خصوصا نادي هندرة.
ووزع رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى علي بطاينة الشهادات على الخريجين و المدربين
الصفحة 8 من 1470