alrrad

alrrad

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الرعد نيوز -
‎عزاء العدوان
‎‏‎بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيم
قال تعالى
‎‏‎ ( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )
صدق الله العظيم
‎‏‎ببالغ الحزن والأسى ينعى المجلس الأردني الأوروبي المرحوم بأذنه تعالى معالي الشيخ سلطان ماجد العدوان - ابو بكر  و الذي وافته المنية صباح اليوم السبت الموافق ٢.١٨/١٢/٢٢ .
ويشاطر ‎‏‎المجلس الأردني الأوروبي  عشيرة العدوان الكرام ومحبي النادي الفيصلي مشاعر الحزن و الأسى بوفاة معالي الشيخ ابو بكر العدوان، مقدمين احر التعازي والمواساة، سائلين المولى عز وجل ان يلهمهم حسن الصبر والسلوان
‎رحم الله الفقيد وادخله فسيح جناته
‎وانا لله وانا اليه راجعون .
‎المجلس الاردني الأوروبي

الرعد نيوز - 
تحت رعاية رئيس الجامعه الأميركيه في مادبا الاستاذ الدكتور نبيل أيوب، أطلقت سيدات مجتمع مادبا مبادرة بعنوان "حقي أعرف"   في مسرح الجامعة، وهذه المبادرة ضمن مشروع تمكين المرأة لأدوار القيادة وزيادة الوعي لديها مما يجعلها أكثر مشاركة في الانتخابات النيابية وانتخابات المجالس البلدية واللامركزية وانخراطها في الأحزاب السياسية واماكن صنع القرار بالاتفاق والتعاون مع مركز الحياة راصد ومنتدى الاتحادات الفدرالية. 
كما ورحبت السيدة نسرين قطيش رئيسة المبادرة براعي الاحتفال والمتحدثين والضيوف الكرام، وشارك في هذه الجلسة الحوارية كل من الدكتورة نوال الفاعوري والدكتور يوسف الغليلات والسيد ملوح الشخاترة والسيدة سحر الشخاترة وتخلل هذه الجلسة العديد من الاستفسارات من الجمهور المشارك، أجاب عليها المتحدثون.
 
الرعد نيوز كتب أسعد العزوني
أبلغ رد على المأجورين الذين هتفوا مسيئين مساء أمس الخميس في الدوار الرابع ،وتجاوزوا الحدود والمتفق عليه ، كان ظهور جلالة الملك الهاشمي عبد الله الثاني بن الحسين وولي عهده الأمين، وبعض أفراد عائلته اليوم الجمعة في الشارع العام ،يتجول بين المواطنين ،بدون حراسات ولا مدرعات أو أي مظاهر أمنية ،ويقدم على سابقة لم نشهدها من قبل ،وهي أن يصطحب أبناءه إلى مطعم شعبي ويتناولون غداءهم المكون من الفلافل.
ليس بعد ذلك رد ،ولو كان جلالته يشعر ولو للحظة واحدة أنه مهدد بخطر شعبي حقيقي ،لما غامر بالنزول إلى الشارع العام هكذا نص كم وغداء فلافل ،حتى لو كانت هناك حراسات مخفية ، لأن الوضع في حال التهديد الشعبي الحقيقي لا يطمئن ،ولكن ولأن جلالته يدرك أن هتافات الدوار الرابع في الليل، إنما هي ماجورة  ومدفوعة من قبل بعض  أطراف صفقة القرن  ،رغم أنهم صرفوا كثيرا لهزيمة الأعداء الآخرين في كل من مصر والعراق وسوريا واليمن وأقاليم أخرى .
كلام الليل يمحوه النهار ،وهذا ما ثبت ظهر اليوم بظهور جلالة الملك مواطنا  عاديا ،تسابق الجميع على السلام عليه وإلتقاط صور تذكارية معه ،تخليدا للحظة التاريخية التي نفتقدها في العالم العربي ،إذ لم يحصل أن تدافع مواطنون في بلد عربي ما على مصافحة الحاكم وإلتقاط الصور معه ،ولذلك فإن الأردن سجل هذه السابقة ،ويجب التأسيس عليها وترويجها على أوسع نطاق لفضح الطابق في الدوار الرابع ،وكشف حقيقة ما يجري هناك ،وتخيل البعض بأنه قادر على التغيير ،من خلال هتافات مسيئة لجلالة الملك والعائلة.
لا يختلف عاقلان حصيفان  سويا على أن الأردن الرافض لصفقة القرن  المدعومة من قبل بعض الدول الخليجية   ،للتنازل عن القدس للصهاينة ،بات مستهدفا ليس من قبل الداخل  الفلسطيني  المحتل  فقط،بل من قبل حلفائها  الذين كشفوا عن حقيقته ،بمجيء حليفهم المتمسح بالإنجيلية ترامب،الذي يتعامل مع القضية الفلسطينية كتاجر عقارات ،تماما كما كان يتعامل معهم ويستغبيهم ويبيعهم الشقة في نيويورك بخمسين مليون دولار.
ما يشهده الأردن هذه الأيام من ضغوط سياسية وإقتصادية غير مسبوقة ،إنما يهدف لثني قيادته الهاشمية عن التمسك بالقدس المحتلة ،وتسليمهم الوصاية الهاشمية عليها ،وبالتالي تمهيد الطريق للتحالف الصهيوني الخليجي   ،
ولكن غاب عن بالهم اننا في الأردن رغم الضغوط والجوع لن نبيع قيادتنا بأي ثمن ..ولا نملك إلا أن نقول إن الرسالة الملكية ..نص كم وفلافل ،يجب ان تكون مفهومة للجميع .فكفى إستغباء أيها المسيّرون من الموساد وأعوانه.
الرعد نيوز - كتب أسعد العزوني 
جاء القرار الإستراتيجي الخطير الذي إتخذه المتمسح بالإنجيليين والجمهوريين على حد سواء الرئيس ترمب، وهو الإنسحاب الأمريكي من سوريا في هذا الوقت العصيب ،بعد أن شكّل غطاء فوسفوريا لفرع المخابرات السرية الخارجية الإسرائيلية"ISIS" الملقب ب داعش،وأوهم أكراد سوريا  منذ إندلاع الأحداث المأساوية في سوريا قبل نحو سبع سنوات أن أمريكا معهم ،وإنها تؤيد إقامة دولة كردية لهم...جاء هذا القرار ليثبت ما كنا نقوله منذ سنوات أن أمريكا تقوم بإنسحاب تدريجي من منطقة الشرق الأوسط ،بعد أن طوبتها لمستدمرة إسرائيل الخزرية الصهيونية الإرهابية ،لأنها ستتفرغ لمقارعة المد الصيني الماليزي الهندي في آسيا.
يثبت هذا الإنسحاب أيضا أن تدخل روسيا العسكري الحاسم في سوريا ،كان بتنسيق بين موسكو وواشنطن ،وبإتفاق خاص بين الصديقين والشريكين الرئيس بوتين والرئيس ترمب ،بعد أن تعهد الرئيس بوتين بالإتيان بترمب رئيسا للبيت الأبيض ،ولا يغفلن أحد الدور الإسرائيلي في ذلك،إذ أن التنسيق الروسي – الإسرائيلي كان واضحا للعيان ،وتم وضع النقاط على الحروف بينهما ،ومن ثم أعطت تل أبيب موافتها على التدخل العسكري الروسي في سوريا.
ما يجري في سوريا أصلا يعد دليلا دامغا على دور الرئيس الروسي بوتين في إيصال ترمب للبيت الأبيض كصانع قرار ،ولو كنت محل المحقق الأمريكي  الخاص موللير ،لإكتفيت بهذا الدليل الذي كشف العلاقة بين الرئيس بوتين وصديقه وشريكه ترمب ،وقد أوقع ترمب نفسه بنفسه في تصريح صبيحة يوم الإنتخابات الأمريكية حذر فيه الجمهوريين ،من قيام الديمقراطيين بقرصنة أصواتهم وتحويلها لصناديقهم ،وقد إنطبق عليه المثل القائل:كاد المريب أن يقول خذوني.
الإتفاق الروسي- الأمريكي وعلى ما يبدو شامل لقضايا كثيرة منها  مقايضة أوكرانيا بسوريا ،بمعنى أن بوتين تنازل لأمريكا عن أوكرانيا فيما تنازل ترمب عن سوريا لروسيا ،كما انهما إتفقا على قيام أمريكا بوقف المد الصيني الماليزي الهندي في آسيا ،وهذا أيضا من مصلحة روسيا التي ترى في الصين ماردا ينتفض ويتقدم بسرعة مذهلة للتربع على عرش العالم ويحل مكان أمريكا.
المشكلة التي لم يتنبه لها أحد ربما ،هي أن مستدمرة إسرائيل هي الكاسب الأول والأكبر في أي عملية تحول في المنطقة ،لأنها تلعب مع الجميع وفق مصالحها وأهدافها ،وتظهر أنيابها للجميع لتفرض عليهم هيمنتها ،كقوة أصبحت تمتلك المنطقة وتسعى بالإتفاق والمشاركة مع السعودية على تنفيذ صفقة القرن.
قد يسأل أحد عن مصير إيران في سوريا ،وهذاسؤال مشروع ،جوابه أن الإتفاق الروسي –الإسرائيلي يقضي بإخراج إيران عسكريا من سوريا ،لقطع صلتها بحزب الله في لبنان ،لكنها ستبقى إقتصاديا في هذا البلد المنكوب من أجل المساعدة في تمكينه إقتصاديا ،ومعروف أن التحالف السوري- الإيراني كان قائما على الدعم الإقتصادي،لأن سوريا فتحت  الأبواب على مصراعيها للسواح الإيرانيين الذين كانوا يصرفون بلا حساب.