alrrad

alrrad

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
 
الرعد نيوز - 
عقدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات "انتاج" ، جلسة توعية تفاعلية عبر تقنية الاتصال عن بعد، للتعريف بالمنصة الرقمية الخاصة في بيئة ريادة الأعمال في الأردن الممولة من صندوق الريادة الأردني والذي ستنفذه وتديره جمعية "انتاج" ومجلس الشركات الناشئة “StartupsJo” بالتعاون مع شركة الجدارة للاستشارات وشركة الجودة لحلول الأعمال “QBS” و شركاء آخرين، وذلك لدعم بناء وإدارة نظام أعمال وطني لريادة الأعمال  لتكون جاهزة بحلول الربع الأخير من عام 2021.
واجمع الحضور خلال الجلسة التي أدارتها المؤسّس المشارك لمجموعة "نساء في الأعمال – العربية" تمارا عبد الجابر، على أن هذه المنصة تعتبر "بوابة رئيسية" للشركات الناشئة الأردنية وبيئة عمل رقمية للريادة في الأردن، خاصة في ظل تداعيات وتبعيات جائحة كورونا وأثرها على الاقتصاد الأردني بشكل خاص والاقتصاد العالمي ككل.
وأكدت عبد الجابر أهمية عقد هذه الجلسة النقاشية ضمن أسبوع الريادة العالمي، لمناقشة أهمية انشاء منصة الكترونية خاصة لبيئة الأعمال الريادية في الأردن، جنبا الى جنب مع اطلاق "انتاج" بالتعاون مع مجلس الشركات الناشئة “Startups Jo” مشروع خريطة الشركات الناشئة الأردنية، وذلك بدعم شركة أورانج الأردن والاتحاد الأوروبي والتي يتوقع إشهارها في الربع الأول من العام القادم. واعتبرت ان هذه الخريطة تعطي صورة اكثر وضوحاً حول بيئة الأعمال الريادية في الأردن من حيث القوة والضعف والفرص المتاحة.
ومن جهته، أكد الرئيس التنفيذي لصندوق الريادة الأردني ليث القاسم، على أهمية المنصة لتطوير ريادة الأعمال في الأردن وتشبيك كل الجهات العاملة في مضمار البيئة الريادية، جنبا الى جنب مع أنها أداة مهمة لتحديد المهام والأولويات وحتى الاحتياجات، إذ ان صناديق الاستثمار على سبيل المثال تتنوع في اهتماماتها في الشركات الناشئة.
ولفت الى ان المنصة تساعد الرياديين على التواصل مع الصناديق التي تستهدف أعمالهم دون الحاجة لزيارة جميع الصناديق، مؤكدا على ان هذه المنصة تساهم في جعل السوق الرياديّ اكثر كفاءة من خلال تحديد الأهداف لمنظومة ريادة الأعمال في الأردن، مشددا على ان هذه المنصة تعتبر خريطة كاملة وواضحة عن بيئة الريادة الأردنية في السوق المحلي والأسواق الخارجية.
وبدوره قال رئيس مجلس “StartupsJo” امجد صويص أن الشركات الناشئة بحاجة إلى "منبر" يساعدها على تحديد مواطن الضعف والقوة لديها، بالإضافة لتحديد أولوياتها من خلال تطوير طريقة العمل قبل الوصول الى خطة الاستثمار والترويج، مش نجاح المنصه يعتمد على مدى تعاون والتزام الجميع باستخدامها واعطاء التغذيه الراجعه خلال مراحل تطويرها وعند الحاجه الى هذه التغذيه الراجعه إذ أن نجاحها يعتمد على مدى تعاون والتزام الجميع باستخدامها واعطاء التغذيه الراجعه خلال مراحل تطويرها وعند الحاجه الى هذه التغذيه الراجعه.
ولفت صويص الى ان هذه المنصة تساعد في إيجاد قاعدة بيانات جيدة عن الشركات الناشئة لمعرفة طريقة توجه تلك الشركات، مؤكدا على ان الاقتصاد دائما بحاجة لمعلومات وافية محدثة باستمرار وخصوصا في ما يتعلق بالشركات الناشئة.
ونوه الى ان هذه المنصة تساعد الشركات الناشئة على تحديد مرحلتهم بدقة، وتؤهلهم لتقديم العروض للصناديق الاستثمارية بعناية اكبر.
وشدد على ان هذه المنصة ليست ربحية، ولكن ستكون ممكنة للشركات الريادية، بالإضافة لأنها ستكون أداة مهمة لتطوير آليات العمل لدى الشركات الناشئة.
كما بين صويص ان الهدف من المنصة الرقمية هو ربط رواد الأعمال والمستثمرين واللاعبين الآخرين في النظام الأعمال الريادي في الأردن مع بعضهم البعض، وسط توفير الأدوات الرقمية والتدريب على بدء الأعمال التجارية والقيام بها لتحسين "الاستعداد للاستثمار" لرواد الأعمال ودعم زيادة تدفق الصفقات. 
ومن جهتهم، قال مدير المشروع الخاص بتنفيذ المنصة عن شركة الجدارة للاستشارات، رائد مدانات، ان المنصة تساعد على تقريب المسافة بين الرياديين والداعمين الفنيين والاستثماريين، معتبرا ان هذه المنصة تصنف كخدمة استشارية للشركات الريادية والممولين معاً.
وزاد مدانات ان هذه المنصة تساعد أيضا على تقديم خريطة واضحة عن أفضلية الدعم والمساعدة في ترويج الشركات الناشئة، مشيرا أنها سوف تجمع الكثير من المستخدمين من حيث الشركات الريادية وحاضنات ومسرعات الأعمال والممولين والداعمين والصناديق الاستثمارية بالإضافة إلى مزويدي الخدمات للريادين والشركات الناشئة مثل المرشدين والمستشارين والمدربين وغيرهم. 
وقال ان المنصة أيضا تتيح للرياديين التقديم من خلالها للجهات الداعمة والممولة بشكل مباشر.
المدير العام لشركة الجودة لحلول الأعمال “QBS” احمد أبو قاعود، قال ان المنصة ستبنى على أسس تقنية واضحة تبعا لتوجهات الرياديين والمستثمرين، مبينا ان الشركات الريادية من خلال هذه المنصة تستطيع تقييم نفسها وتحديد المرحلة التي تتواجد فيها والفرص المتاحة لها بناءً على هذا التقييم.
وأشار الى أن الشركات الريادية تستطيع التحديث الدائم على التقييم، بينما تتيح المنصة التواصل مع الجهات الداعمة بشكل مباشر.
وفي ختام الجلسة، شكر المدير التنفيذي لجمعية "انتاج" المهندس نضال البيطار الصندوق الأردني للريادة وجميع الشركاء اللذين سيعملون على تنفيذ المشروع والممثلين بالمتحدثين في الجلسة، بالإضافة إلى شركات الاتصالات الثلاثة "زين"، و"أورانج" و"امنية"، ومؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية من خلال منصة "إدراك"، وكل من قناتي رؤيا والمملكة، منوها أنهم سيوفرون دعما ذو قيمة مضافة للمشروع عند إنجازه
 
 الرعد نيوز - 
وقعت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة ونقابة المهندسين الزراعيين مذكرة تعاون، تسعى لتوفير إطار عمل مشترك وتسهيل التعاون لتحقيق أهداف وغايات مشتركة في مجال الحفاظ على البيئة والطيور الحوامة المهاجرة والحماية العامة للبيئة والتنوع الحيوي.
ويأتي توقيع مذكرة التعاون ضمن مشروع الطيور الحوامة المهاجرة، الذي تنفذه الجمعية بالتعاون مع مؤسسة بيردلايف إنترناشيونال Birdlife International، وممول من مرفق البيئة العالمي GEF وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP والذي يسعى لدمج أهداف إدارة المحافظة على الطبيعة والطيور الحوامة في القطاعين العام والخاص ضمن 11 دولة تقع على طول مسار الهجرة لحفرة الانهدام / البحر الأحمر، ومنها الأردن.
ووقع الاتفاقية امين عام النقابة  الدكتور احمدعمرو  و  مدير عام الجمعية الملكية لحماية الطبيعة يحيى خالد , وشدد  عمرو على اهتمام النقابة في استدامة وضمان حقوق الاجيال القادمة في الموارد والبيئة وحسن استخدامها والتعامل معها .
واشار عمرو الى ضرورة تدريب الكوادر واصحاب الاختصاص من المهندسين الزراعيين اصحاب الخبرة والمعرفة في الامور البيئة والحفاظ على الطبيعية لياخذوا مواقعهم في هذه الاعمال .
واكد عمرو على ان الاتفاقية بداية لتعاون مثمر وكبير مع الجمعية ويمكن البناء عليها مستقبلا في تنظيم سلسلة من الانشطة والفعاليات التي تعنى في الحفاظ على التنوع البيئي .
ومن جانبه قال  مدير عام الجمعية الملكية لحماية الطبيعة يحيى خالد
إن توقيع هذه المذكرة يعزز الشراكات بين المؤسسات الوطنية في تطوير التعاون بين الجهات كافة لتحقيق أهداف وغايات مشتركة في مجال الحفاظ على البيئة ومجال الحفاظ على الطيور المهاجرة في مسارات هجرتها والحماية العامة للبيئة والتنوع الحيوي، وتأسيس شراكة نموذجية تخدم حماية الأنواع البرية.
وبين أن توقيع مذكرة التفاهم اليوم سيسهم في زيادة الوعي لحماية الانواع البرية بشكل عام والطيور الحوامة بشكل خاص لاسيما أن الممارسات الزراعية غير المستدامة وضغوط البنية التحتية تؤدي إلى تقلص موائل الأنواع المهاجرة، حيث تعتمد الطيور المهاجرة على موائلها الطبيعية في الغذاء والمأوى والتعشيش.
وتشترك الجمعية الملكية لحماية الطبيعة ونقابة المهندسين الزراعيين الأردنيين في أهداف مشتركة فيما يتعلق بالحفاظ على البيئة والتنوع الحيوي وإنشاء شبكة تبادل المعرفة لدمج إجراءات حفظ الطيور الحوامة المهاجرة باعتبارها واحدة من القيم الأساسية للتنوع الحيوي والمعرضة للتهديد من الاستخدامات الزراعية في المناطق الهامة لهجرة الطيور في الأردن.
وتوفر مذكرة التعاون إطار عمل مشترك وتسهيل التعاون بين الأطراف لتعزيز جهودهم لتحقيق أهداف وغايات مشتركة في مجال الحفاظ على البيئة والطيور الحوامة المهاجرة والحماية العامة للبيئة والتنوع الحيوي وذلك فيما يخص ما تقوم به نقابة المهندسين الزراعيين من برامج تدريبة وتوعية وتطوير مشاريع زراعية رفيقة بالبيئة وبالتنوع الحيوي وتقديم الدعم في تطوير السياسات والتشريعات الخاصة بحماية البيئة في القطاع الزراعي. 
كما وتهدف المذكرة الى دمج مفاهيم الطيور الحوامة في القطاع الزراعي من خلال وضع معايير لاختيار المشاريع الزراعية المثالية في تطبيق الإجراءات الخاصة بحماية البيئة والتنوع الحيوي، ودعم المشاريع الزراعية الصديقة للبيئة وترويجها على المستوى الوطني والإقليمي وتقديم الدعم الفني والعلمي اللازم لتطبيق إجراءات حماية التنوع الحيوي في القطاع الزراعي، وتنفيذ برامج توعية متخصصة في حماية البيئة والتنوع الحيوي ضمن القطاع الزراعي
وتعمل الجمعية الملكية لحماية الطبيعة بموجب المذكرة على تقديم الدعم الفني للنقابة والمشاريع الزراعية في مجال حماية البيئة والتنوع الحيوي، وتوفير مواد تعليمية وإرشادية في مجال بناء القدرات والتعليم البيئي والرحلات العلمية إلى المحميات، وتقديم الدعم لتنظيم حلقات عمل للمستثمرين مرتبطة بالزراعة وحماية البيئة، والطيور الحوامة والتنوع الحيوي، والمساندة الفنية في تطبيق الأنظمة والتعليمات الملزمة لاتباع المشاريع الزراعية للإجراءات والضوابط الصادرة في المملكة الأردنية الهاشمية، المساندة الفنية فيما يختص بدراسات الأثر البيئي للمشاريع الزراعية في المناطق الهامة للتنوع الحيوي، بالإضافة لتقديم الدعم وفرص بناء القدرات لأصحاب العلاقة والمهندسين الزراعيين فيما يختص ببرامج حماية الطيور الحوامة وحول الممارسات الفضلى للمشاريع الزراعية، وبرامج حماية البيئة والتنوع الحيوي .
وتساهم الجمعية وهي الشريك الوطني لمؤسسة بيردلايف انترناشونال بتنفيذ مجموعة من المشاريع الدولية المختصة في هذا المجال ومنها مشروع حماية الرخمة المصرية والممول من الإتحاد الأوروبي ومشروع الطيور الحوامة المهاجرة الممول من مرفق البيئة العالمي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وكذلك مشروع المسارات الآمنة لهجرة الطيور في المتوسط والممول من قبل مؤسسة مافا السويسرية والمنفذ من قبل بيردلايف انترناشونال
 
الرعد نيوز - كتب  الدكتور قاسم جميل العمرو
-- مبدأ المسؤولية حاضر في كل الانظمة السياسة بمعنى أن يحاسب الشخص المسؤول اذا أخطأ او اتخذ قرارا بحسن نية ترتب عليه شيء من الاثار السلبية، او  ارتكب خطأ متعمدا كالاثراء على حساب الوظيفة او ممارسة سلطته للتنفيع والمحسوبية، او اتخذ قرارا  وهو يعرف انه سيؤول لمنفعة اشخاص بعينهم، كل هذه السلوكات تحمل المسؤول مسؤولية سياسية ومدنية وجزائية عند  ارتكابها .
دول العالم الاول كرست هذه الثقافة “أي مبدأ المسؤولية”من خلال فرض القانون بصرامة حتى اصبحت ثقافة سائدة لا يجرؤ مسؤول على مخالفة القانون وان فعل فانه يتعرض للمساءلة اما بالاقالة او السجن، وقد شهدنا رؤوساء حكومات ووزراء وحكام يتعرضون للعقوبة نتيجة اخطائهم.
في العاللم الثالث الصورة مقلوبة إذ تتم عملية اختيار المسؤولين على حسب المعرفة وصلة القرابة والنسب ويراعى في ذلك امور ديكورية مثل ان يكون خريج جامعة غربية او له نفوذ اجتماعي او مراعاة لمحاصصة جغرافية او عرقية وغالبا ما تتم هذه المراعاة حتى لو على حساب الكفاءة.
معظم الدول العربية لا تتم محاسبة المسؤولين فيها عن اخطائهم او القرارات التي يتخذونها وتكلف دولهم خسائر فادحة والسبب انهم محميون، لطريقة اختيارهم وعدم وجود برنامج تتم محاسبتهم عليه، مثال ذلك  تداول ناشطون قضية مسؤول كان لديه موظف اوصى بزيادة راتبه بنسبة 50% حتى يتمكن من تسديد التزامات معيشته وشاءت الصدف بعد عدة شهور ان يتولى هذا الشخص المسؤولية وفوجى المسؤول الاول بان الاخير يبحث عن شراء فيلا بحدود 500 الف دينار، بالوقت الذي لم يكن يدرك 10 دنانير زائد عن حاجته، هذه الحالة تتكرر كثيرا في بلداننا العربية لغياب مبدأ المسؤولية وغياب قانون من اين لك هذا؟.
اليوم نحن في الاردن تجتاحنا كما بقية دول العالم جائحة كورونا واجهناها في البداية بصرامة الاجراءات مع غياب التخطيط للقادم وكأن القصة تختزل ب 3 اشهر، ليس هذا المهم  لقد اشاد العالم بذلك اذ بلغت الاصابات طوال اربعة اشهر بحدود 1200 حالة، ومع تفجر الموجة الثانية من الوباء اصبحنا في مقدمة دولة العالم قياسا لـ نسبة السكان، ما حصل حري بتشكيل لجنة تحقيق تقف على اسباب هذا الانفجار وتحديد مستوى المسؤولية ومن يتحملها ولماذا بقي الاستعداد الطبي دون المستوى وكيف سيواجه القطاع الصحي تزايد الاصابات وخصوصا الصعبة منها ونحن نشهد وفيات يزداد عددها يوما بعد يوم طالت الشباب والشياب.
ما زلنا نسأل لماذ مبدأ المساءلة غائب عن المسؤول في الاردن ولماذا لا تتم محاسبة وتوجيه التهم لمن يتسبب بخلل، ولماذا لا يتحمل المسؤول المسؤولية الادبية عن تقصيره ويستقيل، ربما الحالة الوحيدة التي كانت ردا على التقصير هي استقالة وزير الداخلية بعد مظاهر استخدام السلاح فور ظهور نتائج الانتخابات الاخيرة، وكنا نرغب بأن يحذوا حذوه آخرين، وخلاف ذلك يبقى المسؤول مصر على نجاحه رغم فشله، ويعتبر كل انتقاد لاداءه موجه له شخصيا.
مبدأ المسؤولية مهم لاستقامة الامور وتصحيح مسيرة العمل العام وعدم التهافت والتوسط لاستلام المنصب العام، لعل  المستوزرون يخافون قليلا
 
الرعد نيوز - كتب أسعد العزّوني
-- قال الشاعر المتنبي في إحدى قصائده:"ما كل ما يتمنى المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن"،ويجوز قراءة السفن إما  بفتح السين والفاء لتعني البحّارة،أو بضم السين والفاء لتعني البواخر،ويمثل هذا البيت حكمة من نوع خاص ،وهو أن الواقع هو الذي يحكم بعيدا عن الأمنيات والتمنيات بواقع أفضل.
ومع ذلك فإننا ومع إعترافنا بالواقع المرير المتعلق بمجلس النواب ،نبيح لأنفسنا أن نتمنى ليس لشيء وإنما لإرضاء أنفسنا المقهورة والمطحونة ،لأننا نستحق أفضل مما نحن فيه ،ونستطيع الإبداع لمصلحة الوطن ورفعته وسموه والوقوف إلى جانب قيادته ،ولكن ليس باليد حيلة سوى التمني.
لا نريد بلطجيا في البرلمان يهدد زملاءه من النواب بالرشاش، ولا نريد نائبا عضّاضا يقضم آذان زملائه النواب الذين لا يتفقون معه في الرأي،ولا نريد غضّا ثريا أو رجل أعمال ثري يصل إلى البرلمان من خلال المال السياسي الأسود،ولا نريد نائبا يقدم الوعود البرونزيه لناخبيه المفترضين ،ولكنه في حال كان إسمه مدرجا في قائمة الناجحين المعدة سلفا ،يقفل هاتفه ويختفي عن أنظار ناخبيه .
المواصفات التي نريدها في أعضاء برلماننا العتيد هي التسلح بالعلم والمعرفة ،بمعنى أن يكون نائبا معرفيا مثقفا مسلحا بالحكمة والخبرة والعقلانية ،وأن تكون أعمار النواب وسنيهم حافلة بالتجارب ،وأفكارهم نيرة مبدعة قابلة للتنفيذ لإحداث نقلة نوعية في هذا الوطن الذي نحب ونعمل من أجل رفعته حسب إمكانياتنا المتواضعة،ونتمنى أن يكون النواب أصحاب إختصاص ولهم نظريات معتمدة كل حسب إختصاصه ومشهود لهم بالنزاهة بكافة أشكالها.
لا نريد برلمانا يضم مطبعين ،ولا مرتبطين بهذا النظام أوذاك ،بمعى أننا لا نريد نوابا متعددي الولاءات ينفذون أجندات الأعداء على أرض أردنية وتحت سقف أقدس مؤسسة أردنية رسمية ،لأننا نريد أعضاء برلمان يكون ولاؤهم بعد الله للوطن وقيادته ،ونتمنى ألا يكون هناك إختراق سياسي –مالي خارجي لمجلس النواب ،كما نسمع  من هنا وهناك.
 قبل هذا وذاك نريد برلمانا  حرا ونزيها منتخبا بطريقة نزيهة وشفافة ،بعيدا عن المحاصصة والتدخل بكافة أشكالهه،وخاليا من المال السياسي الأسود ،والدفع مقابل الحصول على المقعد النيابي ،لأن "الريحة فاحت"،وأصبح "الطحن والقطع "علانية وعلى عينك يا تاجر .......!!!!!!!
الصفحة 4 من 1184