-->

رئيس مجلس الأعيان يرعى حفل اشهار كتاب للدكتور محمد عطيات

06 تشرين2/نوفمبر 2022 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز - 
رعى رئيس مجلس الأعيان دولة فيصل الفايز حفل إشهار كتاب للشاعر والأديب الدكتور محمد العطيات بحضور دولة عبدالله النسور ،معالي الدكتور منذر حدادين ،معالي الدكتور عبدالاله الخطيب، الأستاذ هاشم القضاه،الدكتور محمد الخريسات وأصحاب المعالي والسعادة والعطوفة والسيدات والسادة ، وجمع غفير من ابناء وشيوخ الوطن على امتداد أرضه 
وأكد الفايز اعتزازه مشاركة أهالي محافظة البلقاء في حفل إشهار كتاب الدكتور محمد العطيات بعنوان "مواقف ومبادرات ريادية في مدينة السلط " ، والذي يعبر عن المبادرات الريادية التي سطرها رجالات السلط وقيم التآخي والتسامح بين أبناء المدينة ونبذ المفاهيم والممارسات الدخيلة على المجتمع الأردني.
وأشار الفايز إلى دور عشائر السلط في بناء الدولة الأردنية بكافة مكوناتها .
وأشار معالي الدكتور منذر حدادين إلى أهمية كتاب الدكتور محمد العطيات المتضمن وصف لمدينة وأهالي السلط وأهمية موقعها التاريخ في تحصين وتمكين الحضارات القديمة التي سكنت السلط بقوة حصنها وحصافة أهلها.
وخلال الحفل ذكر حدادين اسماء الشخصيات الوطنية البلقاوية التي سطرت بطولات وطنية في تاريخ السلط وبناء مؤسساتها منذ بناء الإمارة بتوجيهات سامية من ال هاشم عبر تاريخهم السامي في بناء الدولة الأردنية.
ومن جانبه قال معالي الدكتور عبدالاله الخطيب ان كتاب المؤلف الدكتور محمد العطيات يعزز الهوية السلطية وتاريخ وحاضر السلط والتطور الذي حدث على مدينة السلط وتضاريسها وقلعتها الشاهد على حصافة أهلها وديمغرافية مناطقها ونمو ثرواتها والإستثمار بمواردها الأساسية والحركة العمرانية وطابع مبانيها ودرو العبادة ومدارسها التي خرجت رجالات الوطن والسياسية.
وأشاد الاستاذ هاشم القضاه ب مؤلفات الدكتور العطيات التي تتحدث عن تأريخ السلط حاضنة الحضارات وعن رجالات السلط والمبادرات الوطنية والإنسانية التي تتطرق لها المؤلف وسردها بأسلوب سهل يصل للقارئ والمهتم بمعرفة تاريخ السلط وأهلها.
المؤرخ الدكتور محمد خريسات بين حب الكاتب لاهلة وبلدتة من خلال المؤلفات الشعرية والأدبية التي تشير إلى مكانة السلط وتاريخها والبطولات التي سطرها اهل السلط منذ تأسيس الإمارة الأردنية ،اضافة إلى نشأت التعليم وتاريخ السلط الإجتماعي والڜؤون الصحية والتعليمية ،والمبادرات الوطنية التي تتسم بالوعي الوطني والتسامح الديني واحترام فكر الآخر.