-->

اختتام فعاليات أسبوع الريادة العالمي في جامعة الأميرة سمية

23 تشرين2/نوفمبر 2022 K2_ITEM_AUTHOR 
 
الرعد نيوز -
 برعاية سمو الأميرة سمية بنت الحسن، رئيس مجلس أمناء جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، اختتمت فعاليات أسبوع الريادة العالمي بنسخته الـ 14 الذي نظمه مركز الملكة رانيا للريادة في الجامعة، بشراكة استراتيجية مع شركة زين الأردن، من خلال منصتها للإبداع (ZINC).
وحضر حفل الاختتام، وزير الشباب محمد النابلسي، ورئيس جامعة مؤتة الدكتور عرفات عوجان، والقائم بأعمال رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا الدكتورة وجدان أبو الهيجاء، ومستشار سمو الأميرة الدكتور مشهور الرفاعي، ومدير عام مؤسسة التدريب المهني المهندس أحمد الغرايبة، والمدير التنفيذي لدائرة الإعلام والاتصال والابتكار وإدارة الاستدامة في شركة زين الأردن طارق البيطار.
وأكدت سموها، خلال كلمتها التي ألقتها بالنيابة عن سموها الدكتورة ابو الهيجاء، أن أسبوع الريادة العالمي يعد فرصة لكل الناجحين والمبدعين والمتفوقين في جميع المجالات لمشاركة الآخرين أفضل ما لديهم، من خلال الانضمام إلى هذا التجمع المتميز بنجاحات أفراده.
وقالت سموها إنه مهما بلغ حجم الإنجاز يبقى إنجازا يستحق المشاركة، فالأهداف الريادية قد تدخل عند البعض في باب المستحيل، لكن الإيمان بقدرة الشباب تدخل في عالم الإعداد لمستقبل مزدهر.
وأضافت أن الأسبوع العالمي لريادة الأعمال يمثل حدثا استثنائيا للاطلاع على تحديات واحتياجات أسواق أخرى في شتى دول العالم، تتيح للشباب فرصة لفهم أفضل لخصائص الأسواق العالمية، وبالتالي تجاوز حدود السوق المحلية المحدودة نسبيا في البحث عن فرص عمل لهم.
وأشارت سموها إلى أن الجامعات ستكون مركزا لتقديم حلول مبتكرة وقابلة للتسويق لأكبر التحديات الوجودية والاجتماعية والاقتصادية، أي أنها ستقدم حلولاً لكل من؛ تغير المناخ والطاقة النظيفة والمياه العذبة إلى الأمن الغذائي والسرطان والتوحد والعديد من الأمراض المعدية.
وأوضحت أن الجامعات هي مكان ينمّي الابتكار وريادة الأعمال بشكل طبيعي وأن ربط الأشخاص الموهوبين ببعضهم البعض والعمل معاً كفرق بحث تدرس التحديات، فإنهم يصبحون أكثر فاعلية بكثير مما لو عمل كل واحد منهم بمفردهم.
وقدمت سموها شكرها لفريق العمل في مركز الملكة رانيا للريادة على تفانيهم في إنجاح أنشطة أُسبوع الريادة العالمي 14، ولكل الشركاء الداعمين في إنجاح هذا الأسبوع.
وأشار مدير مركز الملكة رانيا للريادة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا محمد عبيدات إلى أن أهمية الأسبوع العالمي للريادة تكمن في التقاء جمع كبير من مؤسسات منظومة الريادة في الأردن تحت شعار واحد يهدف إلى الاحتفاء بالرياديين الأردنيين وتقديم الإرشاد لهم وإيصالهم بالفرص المتوفرة لدعم الريادة، والحث على تبني الفكر الريادي في المحافظات ومختلف القطاعات.
من جانبه، أشاد البيطار، بالإقبال الكبير من الشباب على فعاليات أسبوع الريادة العالمي، الأمر الذي يؤكد اهتمام الشباب الأردني بالإبداع والابتكار، مشيراً إلى الفعاليات التي نظّمتها منصة زين للإبداع خلال الأسبوع والبالغ عددها 35 فعالية في 5 مواقع مختلفة في المملكة، حضرها ما يقارب 2000 شاب وشابة.
وقال إن المنصة تقيم هذه الفعاليات بهدف تعزيز مفهوم ريادة الأعمال بين أوساط الشباب والاحتفال بالرياديين الأردنيين من خلال مشاركة قصص نجاحهم.
وعبر البيطار عن اعتزاز شركة زين ومنصة زين للإبداع بالشراكة التي تجمعها مع مركز الملكة رانيا للريادة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، بالجهود المتميزة للمركز المتمثلة في تنظيم هذا الحدث الهام بهذا الشكل في المملكة.
وفي نهاية الحفل، أعلنت نتائج مسابقة طلبة الجامعات الأردنية للريادة، بحصول فريق Neds من جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا على المركز الأول، وفريق Project-Ayn من الجامعة الألمانية الأردنية على المركز الثاني. أما فريق E-Tollabtvdr من جامعة اليرموك فحصل على المركز الثالث.
كما جاءت نتائج الفائزين في جائزة الملكة رانيا الوطنية للريادة؛ حيث أحرز المركز الأول فريق DESAISIV، فيما حقق المركز الثاني فريق iHospital ، أما المركز الثالث فذهب مناصفة بين الأفرقة الثلاثة Shurfah ، Recycle of Co2، و كندة